كيف تعيش الأسرة أجواء العشر من ذي الحجة؟

التاريخ: الخميس 15 يوليو 2021 الساعة 06:16:55 مساءً

كلمات دلالية :

الاسرةالحج
كيف تعيش الأسرة أجواء العشر من ذي الحجة؟

لا ينبغي لأفضل أيام العمل الصالح عند الله أن تمر على الأسرة مرور الكرام ففي هذه الأيام تلتقي مناسبات عظيمة و يترقب الأطفال بشوق بالغ عيد الأضحى المبارك وتخطط الأسرة لشراء الأضحية والصيام في يوم عرفة وتتعلق عقول وأفئدة ملايين المسلمين ببيت الله الحرام.

وفي هذه الأجواء تحتدم في عقول الأطفال الكثير من الأسئلة عن مقاصد الأضحية  و عبادة الحج التي توحد المسلمين من مشارق الأرض ومغاربها نحو قبلة واحد ويعبدون فيها ربّاً واحداً ويهتفون بهتاف واحد' لبيك اللهم لبيك'.

وعلى الوالدين فتح حوارات مع الأبناء للإجابة على هذه التساؤلات، ولعل أضحية العيد من أكثر ما يستحوذ على اهتمام الأطفال لارتباطه بتضحية عظيمة لطفل عظيم.

 ومن المهم فتح حوارات مع الأبناء حول أضحية العيد وقصتها وشرح قوله تعالى وفديناه بذبحِ عظيم' وتعظيم تضحية الطفل إسماعيل عليه والسلام وتضحية والده وما يقتضيه اتباع ملة إبراهيم من امتثال للشرع على طريقة إبراهيم وإسماعيل . 

وعلي الوالدين في هذه الأيام المباركة  تقديم القدوة الحسنة في المسارعة إلى الأعمال الصالحة فهذه المسارعة تشيع في نفوس الأبناء إكبار هذه الأيام وتعظيمها، وتكسبهم فضيلة الحرص على المسابقة إلى الخيرات.

ومن المهم كذلك توضيح تلاعب البعض بمفهوم الملة الإبراهيمية لأهداف منحرفة تتضمن موالاة أعداء الإسلام والمسلمين ومظاهراتهم على نهب مقدسات المسلمين ومظاهرتهم على  إخراج المسلمين من ديارهم وبناء المستوطنات، وتذكير الأبناء بأننا وأنظارنا تتجه نحو بيت الله الحرام لن ننسى ثالث الحرمين وأرض الأسراء والمعراج.

ويمكن في هذه الأيام الذهاب مع الأطفال لشراء الأضحية وتكليفهم أيام الأعياد بتوزيع جزء منها على المحتاجين، وفي يوم عرفة يفضل صيام الأبناء القادرين على الصيام مع الآباء ومتابعة شعائر الحج.

 ولأن أهم عبادة أشارت إليها النصوص في هذه الأيام هي الذكر فعلى الأسرة تنظيم حلقات الذكر ولا سيما بعد صلاتي الفجر والمغرب نسأل الله أن يجعلنا من الذاكرين الله كثيراَ والذاكرات.

الوداع العظيم

في السنة العاشرة من الهجرة النبوية، خرج النبي صلى الله عليه وسلم ومعه صحبه الكرام الميامين من المدينة متجهاً إلى مكة لأداء فريضة الحج، وقد خرج معه بشر كثير، كلهم يلتمس أن يأتمَّ برسول الله صلى الله عليه وسلم ، ويعملَ بعمله، وقد أتم الله عليه النعمة، وفتح له مكة، ودخل الناس في دي

عقيدة التوحيد في عبادة الحج

تبدأ يوم الغد يوم الثامن من ذي الحجة أيام الحج بيوم التروية والذي يبدأ فيه الحجاج بالإحرام لمن لم يحرم من قبل ويتوجهون إلى منى للمبيت فيه إلى يوم عرفة والتوجه إلى منى هي شعيرة مستحبة وليست واجبة من باب الاقتداء وأيام الحج وأعماله مقترنة كلها مثل جميع العبادات بعقيدة التوحيد كما ي

في بداية النصف الثاني من عشر ذي الحجة

مر نصف خير أيام الدنيا وبقي النصف الأهم الذي تتوافق بدايته مع هذا اليوم يوم الجمعة المبارك، فالأيام المتبقية تتشابك مع أيام الحج وفيها يوم التروية ويوم عرفة وعيد الأضحى المبارك وعلى المقصر في النصف الأول استدراك ما فاته في النصف الأخير وختامه مسك ويكفي أن في هذا النصف الأخير يو