للطلاب والتلاميذ النجباء … دليلك للتعامل مع المدرسين

التاريخ: الثلاثاء 30 يناير 2018 الساعة 06:20:50 مساءً
للطلاب والتلاميذ النجباء … دليلك للتعامل مع المدرسين

للطلاب والتلاميذ النجباء … دليلك للتعامل مع المدرسين بكافة أنماطهم

قبل الخوض في موضوع المدرسين في المدارس والجامعات وأنواعهم، دعونا نتفق على أمر مهم وهو أنّ جميع المعلمين الذين ستصادفهم في حياتك الدراسية، سواءً أحببتهم أم كرهتهم … اتفقت معهم أم خالفتهم في أمور كثيرة … هم أكثر علمًا وخبرةً منك، وعندما يقول المثل الشعبي (أكبر منك بيوم أعرف منك بسنة) فذلك ليس كلامًا فارغًا على الإطلاق، بل هو عين الحقيقة التي ستكتشف مدى صحتها عندما تدخل معركة الحياة، وترى كيف ستؤثر عليك السنوات وتزيدك علمًا وخبرةً وحكمةً في التعامل مع مواقف الحياة المختلفة.

 

مهما كان المعلم في نظرك غير جيد ولا يؤدي عمله كما يجب حسب تقييمك له، فإنّه ولا بد يستطيع أن يعلمك شيئًا ويفيدك فيه على الأقل لتستطيع تجاوز الامتحانات بنجاح … وفي هذا المقال سنقوم بالحديث عن أنواع المعلمين في الفصل، وكيفية الحصول على الفائدة منهم …

 

1- المعلم الجادّ أو المتسلط

 

هذا النوع من المعلمين الذي يعتقد أنّه بهذه الطريقة سيفرض احترامه على الطلاب ويمنع الفوضى في فصله، بعض الطلاب سيتصرفون عكس ما يرغب تمامًا حتى يتحول من معلم جاد إلى معلم متسلط وعدواني، ويتعامل مع طلابه بأسلوب العقوبات.

 

في الغالب هذا النوع من المعلمين هم الأكثر خبرةً ومعرفةً، ويملك حصيلةً عظيمةً من المعلومات. يمكنك أن تتحمل وجهه الجاد لفترة وتركز في كل كلمة يقولها؛ لأنّها غالبًا ستفيدك في الامتحان.

 

2- المعلم الذي يقرأ المنهج من الكتاب

أظن أنّ هذا هو النوع الأكثر انتشارًا للأسف … نصيحتي لك في هذه الحالة، أمسك الكتاب وتابع ما يقوله فربما يخطئ، وطور مهاراتك الفنية ببعض الرسومات التعبيرية عن المادة على أطراف الصفحات مما يساعدك ألّا تنام خلال الفصل و تتذكر ما يقوله لاحقًا … في حال لم تكن من محبي الرسم يمكن أن تكتب عناوين الدروس والفقرات على دفتر ملاحظات صغير … هذا أيضًا سيبقي عقلك يقظًا معه ويمنعك من النوم.

 

3- المعلم الفوضوي

 

هذا النوع من المعلمين ينقسم إلى قسمين: الأول لا يملك خبرةً كبيرةً في التعليم ويحاول أن يشيع جوًا مرحًا في الفصل كي يقرب الطلاب منه. هنا تقع عليك مسؤولية مساعدته في إنجاح الحصة التعليمية، والاستفادة منها من خلال التفاعل معه، والإنصات لما يقول.

 

الثاني هو المعلم ذو الشخصية الضعيفة نوعًا ما مما يجعله غير قادر على ضبط الفصل ومنع الشغب والفوضى فيه … إذا أردت أن تحصل ولو على معلومة واحدة في الحصة اجلس في المقعد الأول، وتابع معه الدرس من الكتاب.

 

4- المعلم المتفاعل

 

هذا النوع قد يبدو غريبًا أحيانًا للبعض، قد يتفاعل بشكل مبالغ فيه مع الدرس، قد تجده يرتدي ملابس غريبة أو يتحدث بطريقة غير معتادة أو حتى أنّه قد يغني … تفاعل معه … فقط … ستجد أنّ الحصة تحولت إلى فسحة مسلية تحمل المعلومات في ذات الوقت … ولأنّه غير معتاد للطلبة قد يسخر البعض منه فيتحول بعدها إلى الأستاذ المتسلط.

 

5- المعلم القلق

المنهج كثيف ولا نستطيع اللحاق به … لدينا الكثير من المسائل لنحلها … هذه الفصول صعبة جدًا … لامتحان اقترب وعليكم أن تبذلوا جهودكم … هذه العبارات التي سيكررها كثيرًا هذا النوع … وهذا سيّئ لأنّ غالب الطلبة سيأخذون ما يقوله على محمل الجد، وتنتقل لهم عدوى القلق … ليس الأمر سهلًا أن تتجاهل ما يقوله وتحفز نفسك بنفسك … لكن على الأقل كن على قناعة أن تسعين بالمئة مما يقوله هو مبالغ فيه، ولا داعي للقلق …

 

6- المعلم المغرور

 

يرى أنّه المعلم الخارق الذي يعرف كل شيء ولديه الخبرة الواسعة وطلابه يحصلون على أعلى العلامات دائمًا، ولا يترك مناسبةً لا يذكر فيها مناقبه ومآثره العلمية والتعليمية، ويحكي سيرة الطلاب الذين دخلوا أفضل الجامعات بسببه … إذا أردت ألّا تعاديه فامدحه وصفق له واسأله أسئلةً يظهر فيها مدى معرفته وخبرته … أو تجاهله على الإطلاق … لكن إياك أن تصطدم معه فهذا ليس في صالحك.

 

7- المعلم المُحبِط … أسوأ أنواع المعلمين

 

أنتم أسوأ دفعة … الجيل يتحول من سيّئ إلى أسوأ … إلى أين نحن ذاهبون … لا بد أنّ نهاية العالم اقتربت … طبعًا هو يكرر هذا الكلام منذ عشر سنوات والتعامل معه يشبه التعامل مع النوع القلق، سدادات أذن وصمت تقابل فيه كل هذا الكلام … وتعتمد على نفسك في التحفيز والعمل كي تصل إلى ما تريد … وتثبت خطأ معتقدات هذا الأستاذ.

 

العملية التعليمية هي عملية متبادلة بين المعلم والطالب … ونحن تعودنا أن نرمي العبء كله على الأستاذ، لكنك طرف مهم في هذه العملية وعليك تحمل مسؤولية نجاحك كما أنّ الأستاذ يتحمل مسؤولية إعطاء الدرس كما ينبغي، فإذا أسقط أحد الأساتذة مسؤولياتهم فلا تفعل أنت وقم بما عليك القيام به.

معلمة نجحت مع أطفال عندهم فرط الحركة

رأيت معلمة محفظة للقرآن جمعت مجموعة من الطلبة في فصل وكانت تحفظهم القرآن وهي واقفة، والأطفال كانوا يلعبون ويتحركون وهي تتحرك وتقفز معهم أثناء تحفيظهم للقرآن، فقلت لها : لماذا تقفزين وتتحركين والأطفال وأنت تحفظينهم للقرآن ؟ فقالت : نحن في مدرسة خاصة وقد جمعت كل الطلبة من الأطفال ا

الأيام الدراسية الأولى -أول سنة مدرسية

الأيام الدراسية الأولى.. كيف نتعامل مع تلميذ -أول سنة مدرسية-؟ بعد أن تحدثنا في مقالات سابقة عن كيفية الاستعداد للعام الدراسي، ومع بداية العام الجديد، نتوقف اليوم أمام جزئية تتعلق بكيفية التعامل مع تلميذ السنة المدرسية الأولى سواءً كان في مرحلة التعليم قبل المدرسي الخاص برياض ا

مسؤولية المدرسة في التهيئة للعام الدراسي الجديد

تحدثنا في مقالات سابقة عن مسؤولية الأسرة في تهيئة الأبناء للعام الدراسي الجديد ونخصص مقال اليوم للحديث عن مسؤولية المدرسة، لأن المدرسة إذا فشلت في الأيام الدراسية الأولى بتشكيل بيئة جاذبة للأبناء، فإن جميع جهود الأسرة ستذهب هباء منثورا. فمهما حاول الوالدان تحبيب الأبناء في المد