عيد الأضحى المبارك

خاص عيون نت

التاريخ: الأربعاء 22 يوليو 2020 الساعة 05:31:42 مساءً
عيد الأضحى المبارك

بعد الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله  والشهادتين والوصية بالتقوى .

أيها المسلمون الكرام : تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال ، وكل عام وأنتم بخير وأقرب إلى الله ، وعيد مبارك على الجميع بكل الخير والبركات ، ونسأل الله لنا ولجميع المسلمين المزيد من الطاعات والقبول والنصر والتمكين.

     أهنئكم في بداية هذه الخطبة بحلول عيد الأضحى المبارك ، ونسأل الله الكريم أن يحله علينا بخير الدنيا والآخرة .وأن يجعلنا فيه من المقبولين ، السعداء في الدنيا والآخرة .

       عيد الأضحى المبارك من أفضل الأيام عند الله ، يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( أفضل الأيام عند الله يوم النحر )) ، ويسمي يوم النحر لأن الحجاج ينحرون الهدي اليوم في (منى)بعد أن باتوا ليلة أمس في مزدلفة التي أفاضوا إليها من عرفات : كما إن غير الحجاج ينحرون اليوم الأضاحى ويتقربون بها إلى الله تعالى ، روى الترمذي عن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (( ما عمل آدمي من عمل يوم النحر أحب إلى الله من إهراق الدم (ذبح الأضحية) ، إنها لتأتي يوم القيامة بقرونها وأشعارها وأظلافها ، وإن الدم ليقع من الله بمكان قبل أن يقع على الأرض (كناية عن سرعة قبولها ) فطيبوا بها نفسا )

       وذبح الأضحية واجب على الأرجح من قول العلماء ، وسنة مؤكدة يكره تركها عند البعض الآخر من العلماء ، وهذا حكم يخص القادرين من المسلمين ، ووقت ذبح الأضاحي يبدأ من بعد صلاة عيد الأضحى إلى ثالث أيام التشريق (اليوم الرابع من العيد)، وتكون الأضحية من البقرة (ما بلغ سنتين ) ومن الغنم ما بلغ سنة واحد ، ويتم شراؤها من أفضل وأسمن الأنعام التي لا يوجد فيها عيب ظاهر ، لأنها قربى إلى الله ، فليختر كل مسلم قادر ما يريد أن يقدمه بين يدي الله ، علما أن الغنمة تجزئ عن أهل البيت ، والبقرة تجزئ عن سبعة بيوت .

       ويستحب للمسلم أن يذبح أضحيته بنفسه ، ويضجعها على الجانب الأيسر ، ويستقبل بها القبلة ، ويضع رجله اليمنى على صفاحها (عنقها) ويستخدم سكينا حادة ، ثم يقول : (بسم الله ، الله أكبر ، اللهم منك ولك ، اللهم تقبل مني كما تقبلت من إبراهيم خليلك ، اللهم هذا عنى وعن أهل بيتي )) ، وإذا ذبحها قال : (( وجهت وجهي للذي فطر السموات والأرض حنيفا وما أنا من المشركين ، إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين لا شريك له وبذلك أمرت وأنا من المسلمين ))

       بعد ذلك يستحب للمسلم أن يقسم لحم الأضحية إلى ثلاثة أقسام : قسم يأكله ، قسم يهديه ، قسم يتصدق به ، والأهل والأقارب والجيران أولى من غيرهم كي توصل الأرحام وتقوى روابط المحبة . 

أيها الاخوة الأحباب : هنيئا لكل مسلم بهذا العيد المبارك ، ونبارك لأنفسنا ولكل المسلمين ما اختاره الله لنا من هذا الدين العظيم ، وما وفقنا إليه من الطاعات ، والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات .

يلاحظ المسلم أن أعياد المسلمين تأتي بعد الطاعات والعمل الصالح ، فعيد الفطر يأتي بعد أداء ركن الصيام ، وعيد الأضحى يأتي بعد أداء ركن الحج ، وهذا يدل على أن أعيادنا وأفراحنا يجب أن ترتبط دائما بطاعة الله والالتزام بشرعه والاقتداء برسوله محمد صلى الله عليه وسلم ، قال تعالى : (( قل بفضل الله وبرحمته ، فبذلك فليفرحوا هو خير مما يجمعون )) ، كما إن أعيادنا  وفرحتنا بهذه المناسبات الدينية  العظيمة تعتبر عبادة أيضا نتقرب فيها إلى الله ،ونؤديها بحسب تعاليم رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ومما علمنا إياه في الأعياد ومن آدابها ما يلي :

       العودة من طريق آخر بعد الانتهاء من الصلاة واستماع الخطبة ( أي مخالفة الطريق عند العودة إلى المنزل )، لأن الملائكة تشهد للناس، وهي فرصة أن يسلم على الكثير من المسلمين.

       يهنئ المسلمون بعضهم البعض بالعيد ، ويفضل أن يقولوا مثل الصحابة :(تقبل الله منا ومنك )

       ولا بأس أن يتمنى بعضهم لبعض ما يشاؤن من الخير.

       استمرار التكبير ورفع ا لصوت به (للرجال) ، أما النساء فيكبرن بصوت منخفض ، وذلك طوال أيام العيد الأربع ، وفي كل مكان ( المسجد ، السوق، الطريق،…)

التوسعة على الأهل والأولاد في الطعام والشراب دون إسراف ، واللهو واللعب والخروج إلى النزهة دون تبرج للنساء وإظهار زينتهن ، ودون مخالفة للشرع بالموسيقي وأغاني الفساد .

       زيارة الأقارب وصلة الأرحام ابتداء بالوالدين الأب والأم ثم الأخوة ثم الأقرب فالأقرب .

       مواساة الفقراء والمساكين وتقديم الصدقات لهم ليشاركوا المسلمين فرحتهم .

       التسامح والتغافر وإصلاح ذات البين.

.أخيرا :

       نتذكر القدس والمسجد الأقصى وإخواننا في فلسطين والشيشان وكشمير والمضطهدين  والمظلومين والمسجونين من المسمين فندعو لهم طويلا .

       كما لا ننسى إخواننا الحجاج والدعاء لهم.

       ـ ثم الصلاة والسلام على رسول الله والدعاء وتقديم النهائي .

 

 

قبل عيد الأضحى

بعد الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله والشهادتين والوصية بالتقوى . أيها المسلمون الكرام : إننا نعيش هذه الأيام المباركة والتي يعتبر العمل الصالح فيها أحب إلى لله من الجهاد في سبيل الله ، وهي أفضل من غيرها ، ونحن كذلك في هذا الشهر الحرام (ذي الحجة) الذي يقام فيه ركن الإسلا

الأشهر الحرم والعشر من ذي الحجة

بعد الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله والشهادتين والوصية بالتقوى … أما بعد : أيها المسمون الأكارم : فإن الله تعالى قد خلق الخلق كله ، ثم اختار منهم ما يشاء سبحانه ، واصطفاه بمزيد إكرام وإجلال وفضل وحرمة . يقول تعالى : (( … والله يخلق ما يشاء ويختار ، ما كان لهم الخيرة …)

خطبة عيد الفطر المبارك 1441هـ

الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر. الله أكبر،الله أكبر لا إله إلا الله، والله أكبر الله أكبر ولله الحمد .. الله اكبر خلق الخلق وأحصاهم عددا وكلهم آتيه يوم القيامة فردا ، الله أكبر عدد ما ذكره الذاكرون، الله أكبر كلما هلل المهلل