العمل الصالح في شعبان واستقبال رمضان

التاريخ: السبت 13 إبريل 2019 الساعة 06:49:11 مساءً

كلمات دلالية :

رمضانشعبان
العمل الصالح في شعبان واستقبال رمضان

مع إطلالة أول جمعة من شهر يبدأ العد التنازلي لاستقبال شهر رمضان" اللهم بارك لنا في شعبان وبلغنا رمضان، اللهم سلمنا إلى رمضان، اللهم سلم لنا رمضان، وتسلمه منا متقبلا"

 

كان رسول الله يستقبل رمضان من بداية شعبان بالإكثار من الصيام وروى البخاري ومسلم عن عائشة رضي الله عنها أنها ما رأت رسول الله صلى الله عليه وسلم يكثر من صيام شهر مثل شعبان.

 

وفي حديث اسناده جيد علل رسول الله كثرة صيامه في شعبان بقوله" ذاك شهر يغفل الناس عنه بين رجب ورمضان، وهو شهر ترفع فيه الأعمال إلى رب العالمين عز وجل فأحب أن يرفع عملي وأنا صائم"

 

ما أجدرنا أن نقتدي بسنة نبينا صلى الله عليه وسلم في إعلان النفير في هذا الشهر التي ترفع فيه الأعمال والمبادرة بالتوبة والاستغفار والإكثار من الأعمال الصالحة التي يرفعها الله إليه" إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيِّبُ وَالْعَمَلُ الصَّالِحُ يَرْفَعُهُ"

 

ومن سير الصحابة والسلف الصالح استقبال رمضان في شعبان بالإكثار من قراءة القرآن وإخراج الزكاة " يقول أنس بن مالك صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم كان المسلمون إذا دخل شعبان انكبُّوا على المصاحف فقرؤوها، وأخرجوا زكاة أموالهم تقويةً للضعيف والمسكين على صيام رمضان"

 

يقول المعلى بن فضل: وكأن مناديَ شعبان ينادي: يا من طالت غيبته عنا، قد قربت أيام المُصالَحة، يا من دامت خسارته، قد أقبلت أيام التجارة الرابحة، من لم يربح في شهر رمضان، ففي أي وقت سيربح؟‍من لم يقترب فيه من مولاه فهو على البعد لا يبرح؟"

كيف نستقبل رمضان

تذكر أن الغاية الأساسية لشهر رمضان هي تنمية التقوى " لعلكم تتقون" فهلا قيمت درجة في نفسك من الآن؟ لتضع لنفسك البرنامج الإيماني الذي يساعدك على تحقيق السمو الإيماني وترسيخ قيمة التقوى في نفسك. تتوفر في رمضان فرصاً ذهبية للتخلص من العادات السيئة فلا تخرج من سوق هذه الفرص خالي ا

فضائل شهر شعبان

اللهم بلغنا رمضان.. سيعود إلينا غائب بعد طول انتظار، إنه شهر رمضان المبارك الذي تفصلنا عنه أيام معدودات، فما أحرانا أن نشمر لاستقبال هذا الموسم العظيم للعبادة والعمل الصالح، وأن نبدأ مسيرة التقرب إلى ربنا عز وجلَّ في شعبان مقدمة لشهر رمضان، فبذلك يحصل التأهّب والاستعداد الحقيقي

العبادات المستحبة في شعبان

شهر شعبان من الشهور التي كان النبي صلى الله عليه وسلم يحرص على أن يصوم فيها أكثر من غيره من الشهور. وعن السيدة عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يستكمل صيام شهر قط غير رمضان ، يأتي ذلك على خلاف ما يفعل بعض الناس في بعض البلاد العربية، حيث يصومون ثلاثة أشهر: رجب ،