صناع الحياة

التاريخ: الأحد 24 مارس 2019 الساعة 08:18:02 مساءً

كلمات دلالية :

الدعاة
صناع الحياة

صناع الحياة هم شباب الدعوة أبناء المساجد ورجال الفجر، هم الربانيون المصبوغون بصبغة القرآن وسنة النبي العدنان صلى الله عليه وسلم. قال الشاعر:

 

لا يصنع الأبطال إلا *** في مساجدنا الفساح

 

في روضة القرآن في *** ظل الأحاديث الصحاح

 

هم جيل التغيير، جيل يسير على طريق الأبرار محمد الأمين وصحبه من المهاجرين والأنصار، شباب ركلوا الدنيا بأقدامهم وأقبلوا على الله مسرعين، أجساد تمشي على الأرض، وقلوب ترفرف حول العرش.

 

شباب يمدون أيديهم للمذنبين، ويمسحون على رؤوس اليتامى والمساكين.

 

شباب يقلون عند الطمع، ويكثرون عند الفزع، يعرفون الحق ويرحمون الخلق، يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر بالحكمة والموعظة الحسنة، يدعون إلى الله بجلد، لا يستوحشون جو التخذيل، ولا يخاذلون لغربة الحق، شباب يؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة، ويصدق في أحدهم قول القائل:

 

هو من نراه سائراً فوق الثرى *** وكأن فوق فؤاده خطواته

 

إن ناح فالأرواح في عبراته *** وإذا شدا فالحب في نغماته

 

يبكي مع النائي على أوطانه *** ويشارك المحزون في عبراته

 

هو من يعيش لغيره ويظنه *** من ليس يفهمه يعيش لذاته

 

خطبة الجمعة والخطة السنوية

التخطيط لموضوعات خطب الجمعة إجراء له فوائد كثيرة جدا للخطيب وللمستمع وللمجتمع عموما، وفق الآتي: 1_ في السنة خمسون خطبة جمعة تقريبا، وطرح خمسين موضوعا ومفهوما على المستمع أمر يحدث الأثر المطلوب بالتراكم. 2_ الخطة ينبغي ان تكون تصاعدية وتراكمية ومتسلسلة في الموضوعات من أولويا

الدعوة والدعاة في رمضان

فنحمد الله -تعالى- ونشكره، ونثني عليه بما هو أهله أن أسبغ علينا نعمه ظاهرة وباطنه، ومنها نعمة إدراك الشهر بما فيه من النفحات العظيمة، والأجور الوفيرة فالعاقل من عرف قيمته، فاغتنم الوقت، وحق على من فضلهم الله - تعالى -، ونوّه بشأنهم من العلماء والدعاة وطلاب العلم والمفكرين والمثقف

جندية فكرة ودعوة

إن الداعية ليس موظفاً تحكمه ساعات محددة للعمل ، وواجبات معينة لا يتجاوزها. فالواجبات المحددة في اللوائح والتعليمات تشكل الحد الأدنى ، وفوق ذلك مجال رحب ، للمتنافسين في الخيرات. وعلى المرء أن يختار بين الحد الأدنى المطلوب يومياً وأسبوعيا وشهريا وفصليا وسنوياً ، وبين الاستكثار من ا