كيف مكانتك عند الله

خاص عيون نت

التاريخ: السبت 9 مارس 2019 الساعة 06:48:12 مساءً
كيف مكانتك عند الله

الحمد لله نحمده حمد الشاكرين، ونستغفره استغفار التائبين، ونسأله من فضله العظيم، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له؛ يحب سبحانه من يحبه ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله؛ لا خير إلا دلنا عليه، ولا شر إلا حذرنا منه، تركنا على بيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنها إلا هالك، صلى الله وسلم وبارك عليه وعلى آله وأصحابه وأتباعه بإحسان إلى يوم الدين.

اهيمة الحديث عن المكانة عند الله:

أيها الأحبة في الله: سئل الحسن البصري رضي الله عنه فقال له رجل: يا إمام أريد أن أعرف مكانتي عند ربي، ما مكانتي عند ربي ؟ فقال له الحسن البصري: "إذا أردت أن تعرف مكانتك عند ربك فانظر مكانة ربك عندك" إن المؤمن له قيمة خاصة عند الله عز وجل، إن المؤمن ذا قيمة ومكانة وتقدير واعتبار واحترام لا في عالم الدنيا فحسب، ولكن في عالم الدنيا والآخرة، لا في عالم الجنس البشري فحسب، ولكن في عالم الغيبيات في عالم الجن، حتى الجن تميز وتقدر المؤمن من غيره، لذا تجد أن أغلب تلبس الجن يكون بمن ضعف إيمانه، وكثرت آثامه.

إن المؤمن له ميزان ومعيار خاص عند الله، يقوم عليها هو سبحانه وتعالى بنفسه، علام الغيوب، عالم الغيب والشهادة، لا إله إلا هو بيده الخير وهو على كل شيء قدير.

القران يحدثنا على المكانة عند الله :

أيها الأخ المؤمن: ويا أيها الأخ المسلم: هل تريد أن تدرك شيئاً من قيمتك ومكانتك ومنزلتك، فأرعني سمعك واستمع إلى هذه الآيات الكريمات، يقول الله تعالى:  هو الذي يصلي عليكم وملائكته ليخرجكم من الظلمات إلى النور وكان بالمؤمنين رحيماً  تحيتهم يوم يلقونه سلام وأعد لهم أجراً كريماً  .  الأحزاب 43-44 )الله جل وتعالى هو الذي يصلي عليك أيها المؤمن وملائكته ليخرجكم من الظلمات إلى النور. ويقول عز وجل:  الذين يحملون العرش ومن حوله يسبحون بحمد ربهم ويؤمنون به ويستغفرون للذين آمنوا ربنا وسعت كل شيء رحمة وعلماً فاغفر للذين تابوا واتبعوا سبيلك وقهم عذاب الجحيم  ربنا وأدخلهم جنات عدن التي وعدتهم ومن صلح من آبائهم وأزواجهم وذرياتهم إنك أنت العزيز الحكيم  وقهم السيئات وَمَنْ تَقِ السَّيِّئَاتِ يَوْمَئِذٍ فَقَدْ رَحِمْتَهُ ۚ وَذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ   7-8-9 غافرما أجمله من دعاء، وممن؟ من الملائكة وهم يسبحون بحمد ربهم ويؤمنون به ويستغفرن لمن؟ ويستغفرون للذين آمنوا. فماذا يقولون في دعائهم واستغفارهم؟  ربنا وسعت كل شيء رحمة وعلماً فاغفر للذين تابوا واتبعوا سبيلك وقهم عذاب الجحيم  ربنا وأدخلهم جنات عدن التي وعدتهم ومن صلح من آبائهم وأزواجهم وذرياتهم إنك أنت العزيز الحكيم  وقهم السيئات .هذا هو قيمتك أيها المؤمن، وهذه منزلتك ومكانتك، فلا ترض بأقل منها، ليختلط الإيمان بلحمك وعظمك، وليجرِ في عروقك مع الدم، وليصبح الإيمان سمعك الذي تسمع به وبصرك الذي تبصر به، ولسانك الذي تنطق به، ويدك التي تبطش بها، ورجلك التي تمشي بها.  قل إن صلاتي وتسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين  لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين . الأنعام: 162، 163

وحذار ثم حذار أيها المؤمن أن تمد يدك أو عينك إلى شيء ينقصك أو ينزلك عن هذه المرتبة، وعن هذه الدرجة، مما يتمتع به أحد من أهل هذه الحياة الدنيا  وما عند الله خير وابقى للذين آمنوا وعلى ربهم يتوكلون . قال الله تعالى:  ولا تمدن عينيك إلى ما متعنا به أزواجاً منهم زهرة الحياة الدنيا لنفتنهم فيه ورزق ربك خير وأبقى . 131 طه

اذا اردت ان تعرف مكانك عند الله :

 اسمع الى هذا الحديث العطيم روى البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إِذَا أَحَبَّ اللَّهُ الْعَبْدَ نَادَى جِبْرِيلَ: إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ فُلَانًا فَأَحْبِبْهُ، فَيُحِبُّهُ جِبْرِيلُ فَيُنَادِي جِبْرِيلُ فِي أَهْلِ السَّمَاءِ: إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ فُلَانًا فَأَحِبُّوهُ، فَيُحِبُّهُ أَهْلُ السَّمَاءِ، ثُمَّ يُوضَعُ لَهُ الْقَبُولُ فِي الْأَرْضِ». فقد ذكر الإمام أبو طالب المكي جملةً من هذه العلامات، فقال: "يكون محبًّا للخير وأهله، مجانبًا للشر وأهله، مسارعًا إلى ما ندب إليه أو أمر به إذا قدر عليه، حزينًا على ما فات من ذلك إذا أعجزه، تاركًا لما لا يعنيه من الأقوال والأفعال، بريئًا من التكلُّف؛ وهو اجتناب ما لم يؤمر به ولم يندب إليه مِن تركٍ وفعلٍ، مُصليًا للخمس في جماعة إذا أمِن الفتنة وسلِم له دينُه، ومجتنبًا للغيبة ولذكر الناس، يحبُّ للكافة ما يحب لنفسه، ويَكره لهم ما يكره لنفسه، ومسارعًا إلى الخيرات، مسابقًا إلى أعمال البر والقُربات، طويل الصمت، ليِّنَ الجانب، ذليلًا للمؤمنين، عزيزًا على المتكبرين، لا يماري في الباطل، ولا يداهن في الدين، ولا يُبغض على شيء من الحق وإن كان عليه، أو مِن أبعد الناس منه، ولا يحبُّ على شيء من الباطل وإن كان له، أو من أقربِ الناس إليه، كارهًا للمدح ممن يحبه، قابلًا للنصح ممن يُبغضه، يكون المدح والذم يَجريان من قلبه مجرى واحدًا، صدوقًا فيما يضرُّه، غير متصنع بما يستعجل نفعه، سريرته أفضل من علانيته، محتملًا لأذى الخلق، صابرًا على بلائهم، منفردًا بحاله عنهم، تاركًا الكثيرَ من مجالسهم واجتماعهم؛ خشية دخول الشبهات عليه، وخوفًا مِن تغيُّر قلبه له..

علامات بعد العبد عن الله :

1-     أن يرزقه النعم، ويحرمه شكرها ، قال تعالى: وَالَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا سَنَسْتَدْرِجُهُمْ مِنْ حَيْثُ لَا يَعْلَمُونَ * وَأُمْلِي لَهُمْ إِنَّ كَيْدِي مَتِينٌ {الأعراف:182/183} .و

2- أن يجعل الله له البغضاء ، وسوء الذكر والأحدوثة في الدنيا ؛ إذ لا يكون ذلك عادة إلا لسوء عمله وفساده

- 3أن يتمادى في عصيانه وغيه وضلاله ، فلا ينتقل من معصية إلا إلى أختها ، ولا يوفق إلى التوبة ، ويموت على ذلك .

- 4أن لا يزال مصاحبا لأهل العصيان مجانبا لأهل الإيمان؛ وقد قال رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ( الرَّجُلُ عَلَى دِينِ خَلِيلِهِ فَلْيَنْظُرْ أَحَدُكُمْ مَنْ يُخَالِلُ ) رواه أبو داود  وحسنه الألباني في "صحيح أبي داود" وغيره .

- 5أن لا يحافظ على فرائض الله وأركان الدين ، فلا تراه إلا متهاونا بالصلاة ، متكاسلا عنها ، مضيعا لحقوق الله وحقوق عباده ، غير مبال بعواقب ذلك في الدنيا والآخرة .

- 6أن يبغض النصيحة ، ويكره الناصح ، وتأخذه العزة بالإثم إذا أُمر بمعروف أو نُهي عن منكر ، قال تعالى : ( وَإِذَا قِيلَ لَهُ اتَّقِ اللَّهَ أَخَذَتْهُ الْعِزَّةُ بِالْإِثْمِ فَحَسْبُهُ جَهَنَّمُ وَلَبِئْسَ الْمِهَادُ ) البقرة/ 206

- 7أن يعادي أهل الإيمان ، ويوالي أهل العصيان ، ويكون حبه وبغضه لغير الله ، في ما لا يرضي الله ، إذا أحب أحب لغير الله ، وإذا أبغض أبغض لغير الله .

- 8أن يتصف بما يكرهه الله من الصفات كالكذب والغش والخيانة والغيبة والنميمة ونحو ذلك من الصفات التي يبغضها الله ويبغض أصحابها .

- 9أن يكون سعيه للدنيا حثيثا ، وهو غافل عن أمر الآخرة ، قال تعالى : ( مَنْ كَانَ يُرِيدُ الْعَاجِلَةَ عَجَّلْنَا لَهُ فِيهَا مَا نَشَاءُ لِمَنْ نُرِيدُ ثُمَّ جَعَلْنَا لَهُ جَهَنَّمَ يَصْلَاهَا مَذْمُومًا مَدْحُورًا ) الإسراء/ 18. وروى البخاري  عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( تَعِسَ عَبْدُ الدِّينَارِ وَالدِّرْهَمِ وَالْقَطِيفَةِ وَالْخَمِيصَةِ ، إِنْ أُعْطِيَ رَضِيَ وَإِنْ لَمْ يُعْطَ لَمْ يَرْضَ ) .

10- أن يكون بذيء اللسان ، خبيثا ، قذافا ، ظالما ، يتقيه الناس لفحشه وسوء عشرته وكثرة ظلمه وتعديه حدود الله

المكانة عند الله في الاخرة :

وأما منزلة المؤمن في الآخرة: فهو رضوان الله وجناته ورؤية وجهه الكريم، والأنس باستماع كلامه. وحسبنا أن نورد ما أخبر به النبي صلى الله عليه وسلم في بيان منزلة المؤمن في الآخرة«إن أهل الجنة يتراءون أهل الغرف من فوقهم كما يتراءون الكوب الدري الغابر في الأفق من المشرق أو المغرب، لتفاضل ما بينهم» قالوا: يا رسول الله تلك منازل الأنبياء لا يبلغها غيرهم؟ قال: «بل والذي نفسي بيده رجال آمنوا بالله وصدقوا المرسلين»أخرجه البخاريقال تعالى: (وَعَدَ اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِنَ اللَّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) [التوبة: 72].

كيف نحقق مكانتنا عند الله :

 هناك علامات نحقق بها مكانتنا عند الله ومن تلك العلامات:

- 1كثرة العبادة قال الله ((فأما من أعطى واتقى وصدق بالحسنى فسنيسره لليسرى)) سورة الليل 6 فإذا أذن المؤذن وجدت نفسك مستعدا للمبادرة إلى المسجد وإذا أنهيت صلاتك شعرت بلذة في قلبك لا تعجلك بالخروج من المسجد، وإذا حضر موقف من موقف العطاء أو التضحية وجدت نفسك متأهلا لذلك الموقف مبادرا إلى الخير حين تكون في الصلاة تجد راحة ولذة تجعلك تؤدي الصلاة بحركاتها وسكناتها دون استعجال، أما إذا أحسست في سجودك كأن الأرض تدفعك تقوم مسرعا، فتدارك نفسك فأنت على خطر.

2- قراءة القرآن، ويتيسر لك المحافظة على وردك ، وتجد طربا في روحك أثناء القراءة، أما إذا كانت القراءة عسيرة عليك وثقيلة على قلبك، فراجع نفسك وبادر إلى الإصلاح.

- 4إلفك للصالحين وأنسك بهم، فإذا التفت حولك فوجدت أغلب أصحابك من أهل الخير والدين، ومنّ الله عليك بمحبتهم لك، فاعلم أنك على خير فهم شهود الله في أرضه، وأما إذا وجدت من حولك شرار الناس وأراذل الخلق، فبادر بالبحث عن حل.

- 5قصد الناس لك في مواطن الخير وتيسير حاجاتهم على يديك حتى وإن لم تكن ذا مال.

- 6استواء سرك وعلانيتك، فما تفعله في خاصة نفسك لا يتعارض مع حالتك أمام الناس، فإذا اختلفت الحالتان، فاعلم أن قلبك مرشوش بالنفاق، والله يمقت ذلك أشد المقت ((كبر مقتا عند الله أن تقولوا ما لا تفعلون))الصف 3 ومن ذلك الصدق في الحديث والبعد عن الكذب فالله يحب الصدق والصادقين.

- 7التواضع للناس وعدم الإحساس بأنك أفضل منهم، بل تخشى أن يكونوا أقرب منك إلى الله، ويلازمك هذا الخوف وهذا التواضع حتى لا ترى لك فضلا على أحد، أما إن كنت تخاطب نفسك بأن الله اختارك وفضلك، وتشعر بالخيلاء بسبب طاعتك أو علمك ، فاعلم أنك من المبغضين ((إنه لا يحب المستكبرين)) النحل: 23 ((إن الله لا يحب من كان مختالا فخورا)) النساء:36 ومن الكبر الاعتداء على الضعيف وما نسميه بلغتنا "الحكرة" فإن كانت فيك هذه الخصلة ووجدت في نفسك تطاولا على الضعفاء فاعلم أن الله لا يحبك ((إنه لا يحب المعتدين)) الأعراف: 55] ((والله لا يحب الظالمين)) آل عمران: 140

- 8الخوف الزائد من الموت وعدم الفرح للقاء الله، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (من أحب لقاء الله أحب الله لقاءه، ومن كره لقاء الله كره الله لقاءه)

- 9كثرة الذكر وجريانه على اللسان، فإذا وفقك للذكر فاعلم أنه يريد أن يذكرك، وكما قال صلى الله عليه وآله وسلم في الحديث القدسي: (أنا مع عبدي إذا ذكرني) وقال (وإذا ذكرني في ملئ ذكرته في ملئ خير منهم) وقال تعالى في كتابه العزيز ((فاذكروني أذكركم)) سورة البقرة 152 فإذا ذكرته فاعلم أنه هو الذي بعثك لذكره كي يذكرك، وهذا دليل محبة وعلامة قرب.

 

 

 

 

استعدوا لرمضان

هذا رمضان قد أقبل، ومن المعلوم أن من يبشر بقدوم ضيف عزيز، أو زائر ذي شرف ومكانة؛ فإنه يستعد لاستقباله بأحسن وأفضل ما يقدر عليه. وهكذا يفعل التجار في مواسم التجارة، والمزارعون، والصيادون، وكل صاحب مهنة مهتم بها. ونحن معاشر المسلمين لنا مواسم نتاجر فيها مع الله، ونصطاد فيها الحس

المسجد أساس من أسس بناء المجتمع الإسلامي

فقد أقام رسول الله صلى الله عليه وسلم بناء الفرد والأسرة والمجتمع والأمة على أسس قوية متينة شامخة لا تتأثر بالأعاصير، وأول تلك الأسس التي غرسها رسول الله صلى الله عليه وسلم وثبتها في قلوب أصحابه الإيمان واليقين، وتصحيح التصورات الجاهلية عن الكون والإنسان وعن الحياة، وربطهم بالله

معركة الإيمان مع الباطل

السخرية بالدين والاستهزاء بالمرسلين طريقة الكفار والمشركين، وسنة الأولين والآخرين من المكذبين الضالين، إنهم لجهلهم وكبرهم وعنادهم ينسبون إلى الله -جل جلاله- وتقدست أسماؤه ما لا يليق به، ويحاربون رسله وأولياءه من الآمرين بالقسط من الناس، ويرمونهم بالنقائص ويشوهون سيرتهم ويلبسون عل