مخاطر استخدام العنف ضد الأطفال

التاريخ: الثلاثاء 5 فبراير 2019 الساعة 07:08:14 مساءً

كلمات دلالية :

الابناءالعنف
مخاطر استخدام العنف ضد الأطفال

العنف يولد العنف ومن شب على شيء شاب عليه والتربية التي يتلقاها الطفل في مرحلة الصغر تنعكس على حياته وسلوكياته في مرحلة الكبر هذا ما تؤكده اليوم الدراسات العلمية.

أكدت دراسة أمريكية نشرها موقع رويترز أن الأطفال الذين يتعرضون للضرب أو الصفع أو الدفع أو العقاب الجسدي ربما أكثر عرضة لممارسة سلوكيات معادية للمجتمع عند البلوغ.

فحصت الدراسة بيانات 36309 بالغين عمرهم 47 عاما في المتوسط. وسُئل المشاركون عن عقوبات تعرضوا لها في الطفولة وأكد18 % تعرضهم لنوع من العقاب البدني القاسي في مرحلة الطفولة وواجه 48% شكلا من أشكال سوء المعاملة.

توصلت الدراسة إلى أن الأطفال الذين عانوا من العقاب الجسدي القاسي وبعض أشكال الإساءة أو الإهمال كانوا أكثر عرضة لممارسة السلوكيات المعادية للمجتمع كبالغين أكثر من الأطفال الذين لم يواجهوا إلا نوعا واحدا من سوء المعاملة.

وتوصلت الدراسة إلى أن تجارب الطفولة قد تفسر نحو 46 في المئة من السلوكيات العدائية بين الرجال ونحو 47 في المئة منها بين النساء.

ركزت الدراسة على مجموعة واسعة من السلوكيات المعادية للمجتمع بما في ذلك انتهاك القانون والكذب والتهور والاعتداء واللامبالاة وعدم القدرة على الحفاظ على وظيفة.

(10) حلول لتأديب ابنك من غير عصبية

قال: لدي مشكلة وأريدك أن تساعدني في حلها، وهي أني كلما أخطأ ابني أغضب عليه، وأحيانا من شدة عصبيتي أضربه فأندم، فأتمنى أن أصل لمستوى أن أؤدب ابنى من غير أن أغضب أو أضرب أو أصرخ؟ قلت له: إن ما ذكرته مشكلة فيك قبل أن تكون في ابنك، فالعصبية ليست لها علاقة بالتأديب، فأنت ممكن أن تؤدب

الأطفال والشاشات والحاجة إلى التربية التقنية

رغم كل الدراسات والتحذيرات من مخاطر زيادة أوقات تعرض الأطفال للشاشات فإن الاحصائيات تؤكد أو أوقات المشاهدة تتضاعف باستمرار وتتضاعف معها المشكلات والمخاطر. طالبت دراسة أمريكية حديثة الآباء بضرورة تقليل وقت الشاشات للأطفال حتى لو كان الهدف هو تعليمهم المهارات المختلفة إذ إن المخاط

الكذب والسرقة عند الأطفال .. الأسباب والحلول

على الرغم من مرور سنوات عديدة اكسبتني خبرة طويلة في العمل التربوي مع طلبة المدارس في مراحل دراسية مختلفة وبلدان متعددة ، عجزت يوما عن معرفة السارق!! عذر من استخدام هذه الكلمة، ولكن أليس كل ما يؤخذ دون علم صاحبه عمدة يعد سرقة ؟ ومع ذلك فقد حرصت على عدم التلفظ بها بين الأطفال، وسأل