حدد أهدافك في الحياة

التاريخ: الإثنين 10 ديسمبر 2018 الساعة 06:38:56 مساءً

كلمات دلالية :

الاهداف
حدد أهدافك في الحياة

العلم أساسُ كلِّ فضيلة، ومنبعُ كلِّ خصلة حميدة، فكلما ازداد الإنسان علمًا نقصت المصائب والمشكلات التي قد يقع فيها، ونقصت المداخل والحيل التي يستطيع الشيطان من خلالها أن يفسد على المؤمن عبادته.

فالذي يقنط من رحمة الله، ينقصه العلم بسعة رحمة الله وفضله وكرمه.

 

والذي يعجب ويفخر بعمله، ينقصه العلم بضعفه وتقصيره، وينقصه العلم بعظيم حق الله عليه.

 

والذي يضيع وقته فيما لا نفع فيه أو فيما هو قليل الأهمية، ينقصه العلم بالأولويات..

 

وهكذا كلما تعلم الإنسان أكثر استطاع أن يعمل ما هو أفضل، وابتعد عن كثير من الأخطاء والمصائب.

 

فكثير من المشاكل أهم أسبابها الجهل، وحلولها لا تكون إلا بالعلم.

 

وهناك صنف من الناس من يكون لديه جهل بكيفية تحديد أهدافه في الحياة، فمنهم من يكون لديه الرغبة والحماس لتحديد أهدافه ولكن لا يعرف الكيفية الصحيحة التي يتمكن من خلالها أن يقوم بوضع أهداف لحياته.

 

دائما ما نتحدث عن الأهداف في حياتنا كالنجاح في الدراسة أو الحصول على وظيفة أو منصب معين أو غيرها من الأهداف، لكن قليلا ما نخطط لها ونحسب لها حسابًا رغم أهميتها، يجب أن يكون هدفنا محددا ويمكننا قياسه فمثلا لا تقل أريد أن أنجح في هذا العام الدراسي (أو الوصول لهذه الوظيفة مثلا)، بل قل أريد أن أنجح بتقدير كذا وبدرجات فوق 95% مثلا وفي مواد كذا سأحصل تقدير كذا وكذا فكلما اقتربت من هذه النقاط تشعر بدفء القرب من هدفك الذي تحبه وهذا سيهون عليك أي شيء لتصل إليه، وتكون عالما بالأمور التي تقوم بها، وليس جاهلا تائها.

 

حاسب نفسك دائمًا طوال الخط، إذا أديت مهمتك بنجاح فكافئ نفسك وإذا أخفقت فراجع نفسك وقد تلجأ للشدة عليها أحيانًا، حتى تكون حياتك كلها تسير في خطة محكمة وخطوات مدروسة.

محفزات الإبداع

عندما نفكر في الإبداع يتبادر إلى أذهاننا ابتكار أشياء أو أفكار مميزة، وبذلك فهو من المهارات المفيدة والمعززة لقدرة الإنسان على النجاح. ويُعرّف الإبداع بأنّه القدرة على الإتيان بأفكار جديدة والتوصل لسُبُل جديدة لتحقيق الأهداف أو إشباع الاحتياجات، أو طُرُق مختلفة وفعّالة لحل المشكل

تعلم كيفية التعلم الذاتي

أحيانا نبدد الكثير من الأوقات في محاولات تعلم فاشلة بسبب عدم إدراكنا لكيفية التعلم الصحيحة وكيفية استخدامها ولتجاوز هذه المشكلة وضع المدرب الفرنسي (جون ميشيل زخارتشوك) عشرة أسئلة بالإجابة عليها فنحن نتعلم كيف نتعلم. 1- عندما تبدأ التعلم، سل نفسك كيف بدأت؟ وما الخطوات؟ هذا الس

طرق تعليم مهارات التعاطف مع الآخرين

تعليم المهارات الحياتية من سمات التعليم الحديث في القرن الواحد والعشرين ومن المهارات الهامة التي نحتاج إليها في هذا العصر مهارات التعاطف مع الآخرين لمواجهة ظاهرة تصحر المشاعر والتبلد الإنساني. لماذا نحتاج إلى تعليم مهارات التعاطف؟ واقع الحال يؤكد أن بعض الناس يهتمون بشدة باحتياج