كيفية التعلم السريع لأي تقنية أو لغة أو مهارة جديدة.

التاريخ: الإثنين 29 اكتوبر 2018 الساعة 05:05:21 مساءً

كلمات دلالية :

التعلم
كيفية التعلم السريع لأي تقنية أو لغة أو مهارة جديدة.

يبدد الإنسان أحياناً الكثير من الوقت والجهد في سبيل تعلم شيء وفي الأخير لا يتعلمه بإتقان ولهذا ينصح الخبراء ببعض التقنيات التي تساعد على التعلم السريع  نترجم لكم بعض هذه التقنيات:

 

- لتسريع التعلم اعمل في حسابك أن ما تتعلمه ستقوم بتعليمه للآخرين: فقد أكدت دراسة علمية أجريت في واشنطن أننا عندما نتعلم ونحن نتخيل أننا سنقوم بتعليم ما نتعلمه للأخرين نتعلم بصورة أفضل من التعلم لمجرد اجتياز اختبار.

- تعلم في فترات زمنية قصيرة: ويقترح الخبراء ألا تزيد فترة التعلم عن خمسين دقيقة ولا تقل عن ثلاثين ويؤكدون أن العقل يحتاج إلى استراحة ضرورة بعد خمسين دقيقة من التعلم.

- قم بتدوين الملاحظات بالقلم والورقة ولا تقم بتدوينها بالهاتف أو الكمبيوتر: فقد أكدت الدراسات ان استخدام القلم والورقة يؤدي إلى المزيد من الفهم والتعلم بشكل أفضل وأن النسخ على الكمبيوتر يؤدي إلى نسخ غير عقلاني ويعمل على تشتيت الذهن.

- تعلم في فترات متباعدة : فقد أكدت الدراسات أن التعلم في فترات متباعدة يساعد على تعميق الفهم أفضل من الفترات المتقاربة وان تعهد العشب بالماء في فترات متباعدة أفضل من صب الماء دفعة واحدة .

- الاسترخاء والنوم بين جلسات التعلم يساعد على تعلم أفضل: فقد أكدت الدراسات أن النوم بين جلستين تعليمتين يقلل من الوقت المستغرق في إعادة التعلم ويساعد على الاحتفاظ بالمعلومات لمدة طويلة.

- استخدام أكثر من طريقة : عندما تتعلم مهارة ما في جلسة تعلم حاول أن تستخدم هذه المهارة بطريقة مختلفة مرة أخرى فإن القيام بتعديل الطريقة يؤكد أن المعلومات أصبحت راسخة بصورة أفضل.

التفكير الإيجابي

التفكير الإيجابي عبادة وسعادة وصحة جسدية ونفسية وفاعلية إنتاجية وفؤاد عديدة لا يختلف عليها عاقل فكيف نعمل على تنمية التفكير الإيجابي لدى أجيال المستقبل؟ تنمية الثقة بالذات أول خطورة في طريق بناء الشخصية الإيجابية القادرة على اكتساب جميع مهارات التفكير الإيجابي. التدين الصحيح ال

تنظيم الوقت

يتردد على ألسنة الكثير منا الشكوى من عدم وجود وقت كافي لإنجاز المهام المطلوبة منا أو التي نخطط لتحقيقها فكيف ننظم وقتنا بكفاءة وحكمة؟ في التغريدات التالية نلخص لكم بعض نصائح الخبراء. - حاول أن تتابع وتراقب أنشطتك اليومية: وقم بتدوين مقدار الوقت الذي تقضيه في هذه الأنشطة دون كل

تطوير الذات

منذ ظهور علم النفس الإيجابي قبل عشرين سنة ودراسة تنمية الذات وتطويرها تتواصل بوتيرة عالية ومع ذلك الكثير من الناس يجد صعوبة في التطبيق. في كتابها " عشر دقائق نحو السعادة " تقدم لنا الباحثة البريطانية " ساندي مان" من جامعة "سنترال لانكشاير " خطوات عملية للانتقال إلى تطبيق إيجابي