اصطد نجاحك

خاص عيون نت

التاريخ: الخميس 11 اكتوبر 2018 الساعة 05:09:04 مساءً

كلمات دلالية :

النجاح
اصطد نجاحك

معظم ما يحول بين الانسان وتحقيقه لتقدم او نجاحه هو تلك النظرة او لنقل اعطاء الامور التي تحقق ذلك اكثر من حجمها لتبدو له في ذهنه كبيرة صعبة تاخد وقتا كبيرا وهنا ياتي الفرق بين من يحقق و من لا يحقق حيث ان الناجح او بالاحرى الذي يتقدم فيما يريد يبسط الامور و يحاول و يجربة و يزعم و يكمل الى النهاية وتحصيل ما يريد. في حين ان الاول ركن الى ذلك الجانب النفسي الذي اضعف روح المبادرة و التقدم فيه ظنا منه ان الامر مستحيل و غير ممكن. والحقيقة ايضا ان من يضرب عشرة ضربات مثلا سيصطاد خمسة عصافير ومن لا يسعى ولايضرب ولايرمى بتا تا لن يصطاد ولن يغنم .

وهنا نتاكد من ضرورة البقاء في سباق الحياة و اخد الثقة من خلال تكرار دخول المظمار والبقاء في ممارسة اللعبة ومن هنا نستنتج ان الاخد بالاسباب و المتوكل على الله والساعي لتحقيق مايريد من دون ياس او تواكل سيتقدم مهما طال حبل الزمن ذلك ان الله لا يضيع اجر الحسنين و ان سعي الانسان سوف يرى باذنه و مساعدته سبحانه

5 مفاتيح لإكتساب الثقة بالنفس

ليست الثقة بالنفس صفة تولد مع الإنسان، لكنها تُكسب يوماً بعد يوم. وهذا ما يفسر كون بعض الناس يتمتعون بالكثير منها، وبعض الناس لا يملكون ما يكفيهم من الثقة بأنفسهم. من أيّ الناس أنت؟ وهل يمكنك تعزيز ثقتك بنفسك أكثر فأكثر؟ هذا ما ستعرفه في هذا الموضوع. الأشخاص قليلو الثقة بأنف

مهارة فن الأتيكيت

فن الإتيكيت هي كلمة ذات أصل فرنسي، وتعني «الذوق» وهي احترام النفس والآخرين والتعامل معهم بلطف ولباقة، فالإنسان اجتماعي بطبعه ويسعى دوماً للتقدير والاحترام ولذلك وضع قوانين وفنون للتعامل مع الآخرين ليلتزم بها ويسير وفقها ويعمل على تطبيقها، الأمر الذي أدّى إلى ظهور ما يعرف بـ«فن ال

محفزات الإبداع

عندما نفكر في الإبداع يتبادر إلى أذهاننا ابتكار أشياء أو أفكار مميزة، وبذلك فهو من المهارات المفيدة والمعززة لقدرة الإنسان على النجاح. ويُعرّف الإبداع بأنّه القدرة على الإتيان بأفكار جديدة والتوصل لسُبُل جديدة لتحقيق الأهداف أو إشباع الاحتياجات، أو طُرُق مختلفة وفعّالة لحل المشكل