كيفية تطوير الشعور بالمسؤولية عند الأطفال

التاريخ: الإثنين 8 اكتوبر 2018 الساعة 06:48:48 مساءً

كلمات دلالية :

الابناء
كيفية تطوير الشعور بالمسؤولية عند الأطفال

تنمية الشعور بالمسؤولية من أهم وظائف التربية التي لا تنال حقها في مناهجنا التعليمية للأسف الشديد فكيف نطور قيمة الشعور بالمسؤولية عند الأطفال حسب نصايح خبراء التربية؟

النصيحة الأولى التي يقدمها خبراء التربية هي ترك الأطفال يواجهون عواقب أفعالهم حتى يشعرون بما يترتب على سلوكهم سواءً كان السلوك إيجابياً أو سلبياً فلا ينبغي على الآباء المسارعة في تصحيح الأخطاء دون اتاحة الفرصة للتعلم منها.

امنح الطفل الفرصة لتعلم الشعور بالمسؤولية والتدرب عليه فإذا أردت أن يعتمد ابنك على نفسه فجرب أن تعتمد عليه حتى يتعلم الاعتماد على نفسه

ازرع الثقة بالنفس في طفلك بتشجيعه على المواقف الإيجابية والثناء على قدراته باستمرار وتقديم الهدايا له في كل تطور إيجابي بدون تعويده على الهدايا في كل الأوقات.

علم الطفل طريقة التعاطف الإيجابي مع الاخرين والمشاركة الوجدانية لأحزانهم والمبادرة لتقديم المساعدة فهذا التعاطف مهم للغاية في تنمية الإحساس بالمسؤولة.

على الوالدين أن يكونا قدوة لأطفالهم في الاعتماد على الذات وتنمية الإحساس بالمسؤولية فلا يطلب الزوج من زوجته أمام الأطفال القيام بشؤونه الخاصة فتأثير التربية بالقدوة أبلغ من التوجيهات اللفظية.


كيفية تطوير الفكر الناقد عند الأطفال

تعليم الأطفال للتساؤل والبحث أمر حتمي في التعلم الحديث؛ لأن مهارات التفكير الناقد هي أساس التعليم وأساس تنمية جميع المهارات الحياتية. عندما يقترن التفكير النقدي ومهارات القراءة التحليلية، فإنها تشكل جزءًا أساسيًا من عملية التعليم. فهذه المهارات تعزز التطور التعليمي للطفل، ويحتاج

مخاطر استخدام العنف ضد الأطفال

العنف يولد العنف ومن شب على شيء شاب عليه والتربية التي يتلقاها الطفل في مرحلة الصغر تنعكس على حياته وسلوكياته في مرحلة الكبر هذا ما تؤكده اليوم الدراسات العلمية. أكدت دراسة أمريكية نشرها موقع رويترز أن الأطفال الذين يتعرضون للضرب أو الصفع أو الدفع أو العقاب الجسدي ربما أكثر عرضة

الكذب عند الأطفال أسبابه وأليات العلاج

لماذا يكذب الأطفال؟ تتراوح أسباب الكذب من محاولة إخفاء شيء يتوقع الطفل أن يؤدي لمشاكل مع الكبار، وأحيانا لإضافة شيء من الإثارة والمتعة على القصة التي يسردها وللحصول على الاهتمام من المستمعين خصوصًا من أقرانه، أو أن يكون الكذب للحصول على أشياء يرغبها الطفل بشده مثل أن يدعي إنهاء