حق الاطفال في حالة الطلاق

خاص عيون نت

التاريخ: الإثنين 12 مارس 2018 الساعة 05:25:13 مساءً

كلمات دلالية :

الطلاقالابناء
حق الاطفال في حالة الطلاق

سوف نتطرق في هذا المقال لا نقاذ ما يمكن انقاده بعد طلاق وانفصال الوالدين خصوصا اذا ما اعتبرنا ان المجتمعات المتخلفة لا ترحم والساتر الله وحده .

 اول ما يجب التاكد منه ان المجتمعات المتخلفة يصعب على كلا الوالدين تربية وتنشئة ابنائهم بالطريقة الواجبة والسليمة فما بالك في حالة وجود واحد منها فقط فما بالك ان كان الاهل و المجتمع ضد الام وابنائها اوالاب وابنائه وللتتخيل كما شئت حجم الظرر والكوارث المتوقع نزولها على الاطفال .

طبعا لم يبق هنا الى التوجه الى المنقد الوحيد والذي عادة ما يمكنه تعويض الطفل و تخفيف حجم الدمار المحتمل حدوثه فبعد قدرة الله عز وجل على اللدولة اتخاذ اجراءات ذات حجم كبير وتوفير رعاية ومراقبة خاصة للطفل في حالة حدوث هذا الامر رعاية نفسية واجتماعية ومادية رفيعة الشان والمستوى فمن الاخصائيين النفسانيين الى المراكز الخاصة لهم وكذا منح منح مادية وتوفير رقابة ورعاية فكرية توعوية ومدرسية وكذا نشاطات ترفيهية خاصة للضحية .

خارج نطاق المدرسة العادية طبعا . الضحية هنا لا بد وان يجد كل هذه الامور لا نقاذ ما يمكن انقاذه

إدارة وقت الأبناء

إن أفضل النتائج التي يمكن أن يحصدها الأبناء تأتي من خلال التخطيط الجيد لإدارة الوقت، حسب الأولويات التي تمر عليهم خلال يومهم. فمن الضروري تربية الأبناء على حسن إدارة الوقت، والتخطيط الجيد له بشكل يومي، وأسبوعي، وشهري، وسنوي. حيث إن غرس هذه القيمة المهمة في الأبناء وتعويدهم عليه

كيف نعالج الأنانية عند الأطفال؟

من الأفكار الذكية في علاج سلوك الأنانية عند الطفل الصغير، أن نلعب معه لعبة الفرق بين (الدقيقة والخمس دقائق)، وفكرة هذه اللعبة أني أطلب من الطفل أن يرتب ألعابه بغرفته، وأحسب له الوقت الذي يستغرقه في الترتيب، فإذا رتب الألعاب خلال خمس دقائق أطلب منه أن يرد الألعاب مثلما كانت في حال

المديح وتشجيع الطفل

الطفل باعتباره تلك النبتة الصغيرة التي تحتاج كل الظروف التي تمكنها من العيش او الصمود لتصير تلك الشجرة السوية المستقيمة القوية و التي بامكانها ان تواجه رياح الحياة واعاصيرها . فالطفل يحتاج لمن يسقيه و يحرص دائما على توجيهه و سقيه بتلك المياه العذبة النقية التي تزيده صلابة في الح