كيف تعلم الناس الخير وتأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر؟

التاريخ: الأربعاء 14 فبراير 2018 الساعة 07:49:48 مساءً

كلمات دلالية :

المعروفالخير
كيف تعلم الناس الخير وتأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر؟

أحبتي في الله.. أحببت في هذه الكلمات القصيرة أن أدلكم على طريق الخير.. فاليوم أنتم تجلسون على مواقع التواصل الاجتماعي وربما تمضي ساعات من دون أن تقدم الخير للناس.. لذلك يمكنك أن تعلم الناس الخير، تأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر بكل سهولة ولكن كيف؟؟

 

عندما ترسل مقطع فيديو لأحبتك في الله يتضمن معجزة قرآنية فأنت تعلم الناس الخير..

 

عندما تساهم في نشر صورة علمية قرآنية أو فيديو يتحدث عن حقيقة علمية تثبت أن الخمر ضار أو النظر لما حرم الله يدمر الدماغ... فأنت تنهى عن المنكر...

 

عندما تشارك أو تنشر أو ترسل مقطعاً حول أسرار الصلاة وأسرار الطهارة أو فوائد الاستماع للقرآن، فأنت تأمر بالمعروف ولكن باسلوب غير مباشر...

 

هذا العمل سوف يجعلك ممن قال الله تعالى فيهم: { وَ لْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَ يَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَ أُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ }  [آل عمران:  104]. فهل هناك أجمل من ذلك؟؟

 

إذاً استمع معي إلى حديث الحبيب عليه الصلاة والسلام عندما قال: (إِنَّ اللَّهَ وَمَلاَئِكَتَهُ وَأَهْلَ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ حَتَّى النَّمْلَةَ فِى جُحْرِهَا وَحَتَّى الْحُوتَ لَيُصَلُّونَ عَلَى مُعَلِّمِ النَّاسِ الْخَيْرَ) [رواه الترمذي].

 

إذا أحببت أن تكون من هؤلاء فانشر هذا العلم النافع قدر المستطاع... نسأل الله أن يتقبل من الجميع....

أفكار دعوية للأعياد

مع إطلالة العيد، وابتهاج المسلمين بقدومه، لا بدَّ للمسجد وإدارته ولجانها المباركة من دور في إحياء هذه المناسبة العظيمة سواء كان هذا الوافد هو عيد الفطر أم عيد الأضحى فكلاهما يشترك في بعض الفعاليات، ويسرنا في شبكة “مساجدنا الدعوية” أن نضع بين أيديكم الطاهرة جملة من هذه الفعاليا

التميز

الارتقاء في مجال الإيمان، عقيدة صحيحة، ومعرفة جازمة، وتأثيراً قوياً يعد أهم المقومات وأولى الأولويات بالنسبة للداعية، لكي يكون الداعية عظيم الإيمان بالله، شديد الخوف منه، صادق التوكل عليه، دائم المراقبة له، كثير الإنابة إليه، لسانه رطب بذكر الله، وعقله متفكر في ملكوت الله، وقلبه

الدعوة.. ووسائل الاتصال الحديثة

إن وسائل الاتصال الحديثة آية دالة على صدق النبوة المحمدية، وهي فرصة كبيرة لنشر الرسالة المحمدية، لكنها أيضاً أكبر تحدٍّ يواجه الدعاة إلى هذه الرسالة. أما كونها آية فلأنها جعلت بلدان العالم كلها بمثابة البلد الواحد الذي كان يرسل إليه كل نبي قبل محمد صلى الله عليه وسلم ، وفي هذا