اسس مضمار النجاح

خاص عيون نت

التاريخ: السبت 6 يناير 2018 الساعة 06:21:32 مساءً

كلمات دلالية :

النجاح
اسس مضمار النجاح

اضافة الى وضوح الاهداف و الرؤية للانسان وسعيه اليها لابد ان يثبت في رحلة نجاحه الى مجموعة من الاسس اولا الحرية الفكرية والنفسية والمعنوية وكذا المالية طالما ان جانب كبير من النجاح يلعب على مدى قوة الاستقلالية والحرية التي تجعلك تتحرك وتساهم تبني وتاخد في كل الاتجهات والمناطق اضافة الى هذا. فان الامر ايضا سيعطيك راحة اكبر واطمئننان و هدوء وتركيز كبير .

النجاح ايضا مرتبط بقوة اخرى اسمها لما تتعب افرح وتامل ثم اعد الكرة لتحقق. وفي كل ماتريده من خير اشتغل بهذه الطريقة او العملية حاول مرة ثم اثنين لما لا تستطع ابتسم لما يسخر منك الاخرون اضف ابتسامة اخرى وانسى مباشرة ما قيل لك بعد المواصلة سيعرفون .

طالما ان لا احد بامكانه معرفة خططك المستقبلة ومدى نجاعتها ايضا لا تركز كثيرا على ما يقولون او تتلقى وتسمع ارائهم غالبا ما تخصهم وغالبا ما لا تكون صحيحة ايضا لا تسقط كل ما تسمع او يقال على نفسك فكم مرة لا تكون انت المقصود وواصل دائما استمر واسع واضرب في كل الاتجهات وسع خياراتك ن مرنا لا تياس وابني للبعيد اما القضية كما هو معلوم مرتبطة بالصبر الانجازالوقت والعمل لا اكثر

تذكر امرا العالم ليس مطالبا بان يكتشفك ويخرج طاقتك ومواهبك انت الوحيد المسؤول عن حفظها وتفجيرها واستغلالها

5 مفاتيح لإكتساب الثقة بالنفس

ليست الثقة بالنفس صفة تولد مع الإنسان، لكنها تُكسب يوماً بعد يوم. وهذا ما يفسر كون بعض الناس يتمتعون بالكثير منها، وبعض الناس لا يملكون ما يكفيهم من الثقة بأنفسهم. من أيّ الناس أنت؟ وهل يمكنك تعزيز ثقتك بنفسك أكثر فأكثر؟ هذا ما ستعرفه في هذا الموضوع. الأشخاص قليلو الثقة بأنف

مهارة فن الأتيكيت

فن الإتيكيت هي كلمة ذات أصل فرنسي، وتعني «الذوق» وهي احترام النفس والآخرين والتعامل معهم بلطف ولباقة، فالإنسان اجتماعي بطبعه ويسعى دوماً للتقدير والاحترام ولذلك وضع قوانين وفنون للتعامل مع الآخرين ليلتزم بها ويسير وفقها ويعمل على تطبيقها، الأمر الذي أدّى إلى ظهور ما يعرف بـ«فن ال

محفزات الإبداع

عندما نفكر في الإبداع يتبادر إلى أذهاننا ابتكار أشياء أو أفكار مميزة، وبذلك فهو من المهارات المفيدة والمعززة لقدرة الإنسان على النجاح. ويُعرّف الإبداع بأنّه القدرة على الإتيان بأفكار جديدة والتوصل لسُبُل جديدة لتحقيق الأهداف أو إشباع الاحتياجات، أو طُرُق مختلفة وفعّالة لحل المشكل