كثيرولكننا ضده

التاريخ: الأحد 19 نوفمبر 2017 الساعة 06:28:12 مساءً

كلمات دلالية :

الظلم
كثيرولكننا ضده

الظلم في الارض كثير متنوع متعدد يغير اشكاله اما اصله فلا زال ثابت واعلم انا الكثير من احبائي و قرائي و اصدقائي لا يحبونه مثلي فتلك هي الطينة ولا يمكن تغييرها .

ولدا فلا بد من ان يحمل كل انسان قضية عدل قضية حق يناضل من اجلها مهما كانت صغيرة او كبيرة وبما انك عانيت من شكله من اشكاله فالاكيد انها قضيتك .

الشيئ الاكيد انك ادا مازلت على حق فمهما كبرت القضية التي تصارع من اجلها فانت اكبر منها دلك ان الانهزامات لا تحددها القوة و المال و العدد بل الصبر و الثقة الحنكة التخطيط والدكاء وطول النفس لا تياس قضيتك ان لم تحل في حياتك فانت رسمت طريقا و بناءا متينا وزرعت بدورا كثيرة ليتبناها من هم بعدك و يحيونها ربما باسمك وولكن الاكثر والاهم باسم محاربة الظلم والظالمين .

في الحقيقة ان الظلم والظالمين لا دين ولا انتماء لهم ولد فنحن جميعا ضدهم