جانب من سيرة أبو الفقراء الشيخ / محمد المؤيد رحمة الله عليه

خاص عيون نت

التاريخ: السبت 12 اغسطس 2017 الساعة 10:29:29 مساءً
جانب من سيرة أبو الفقراء الشيخ / محمد المؤيد رحمة الله عليه

الشيخ محمد المؤيد في ذمة الله بعد حياة عاشها في سبيل الله وخدمة الفقراء والأيتام توفي في مكة المكرمة ، رحمة الله عليه كان رجل بأمة يحمل هم المحتاجين

 

الشيخ محمد علي المؤيد كان خطيب وإمام جامع الإحسان أكبر جوامع صنعاء ويقع جنوب أمانة العاصمة صنعاء...

 

-عضو في مجلس شورى التجمع اليمني للإصلاح...

 

-عضو مجلس النواب 88-97م.

 

- مرشح الإصلاح للانتخابات النيابية عام 97م.

 

جاء الشيخ المؤيد إلى صنعاء وعمره 6 سنوات من قريته بهران في خولان التي ولد فيها والتحق بمدرسة الأيتام في صنعاء وواصل دراسته الإعدادية والثانوية في ثانوية عبد الناصر في صنعاء ثم الجامعة في قسم الدراسات الإسلامية من جامعة صنعاء .

 

عمل الشيخ المؤيد مديراً عاماً للوعظ والإرشاد في وزارة الأوقاف والارشاد وتقلد فيها مناصب كثيرة كان آخرها مستشار الوزارة .

 

وكان يطوف المناطق كلها للدعوة والإرشاد ويعد الشيخ من الشخصيات السباقة في خدمة الفقراء لأهالي حيه القادسية المجاور لدار الرئاسة من خلال مركز خيري الملحق بالمسجد الذي يتكون من فرن ومتجر وعيادة تقدم جميعها الخدمات المجانية للاف المحتاجين.

 

وكان يطلق على الشيخ محمد علي المؤيد كنية ' أبو الفقراء ' لكثرة ما كان ينشغل بهم ويحسن اليهم .

 

تعرض الشيخ محمد المؤيد هو ومرافقه للإعتقال التعسفي من قبل الامريكان في ألمانيا ، صابراً مثابراً راجيا ًفرج الله ورحمته حتى تم الافراج عنه باذن الله.. وعاد الى موطنه في صنعاء. وواصل مسيرة العطاء دون ملل او كلل لم تؤثر فيه قضبان الاعداء.. حتى اتى العدوان للانقلابيين ، فدمر تحالف الإنقلاب كل اعمال الخير واستولى على كل المؤسسات الخيرية التي كان يديرها الشيخ ، فهاجر الى المملكة العربية السعودية حتى توفاه الله يومنا هذا في مكة المكرمة

اللهم تقبله قبولاً حسناً في عليين مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين، إنا لله وإنا إليه راجعون

 

توفي السبت : 20/11/1438هـ .

الإمام البنا صادقا صريحا

كان الإمام البنا صادقا صريحا بلا حدود فكتب له الله القبول بين الناس فتحا وكسبا للقلوب وتأثيرا في السلوك وأثرا وبصمة في الضمير وحشدا للحق وحلو الحديث وجميل الكلم يغلق به أفواه ويفتح قلوب وينير عقول. اتخذ الحب والإخوة شعارا للدعوة وطريقا لها تختلف الأفكار والآراء ويظل سمو الحب وال

محمد إقبال وسنة التجديد الماضية

من أهم معالم حيوية الإسلام، ومن أكبر العلامات المشيرة إلى خلوده، وإلى قدرته على الانبعاث والتجدد حتى قيام الساعة- لأنه كلمة الله الأخيرة للبشرية- ما نراه من مجدِّدين في تاريخ الإسلام طولاً وعَرْضًا.. مجددين يَنبعِثون- أو بالأدق: يُبتعَثون ويُصطَفون- على فترات، كلما أصاب مسيرتَه غ

الشيخ الغزالي.. كيف يفكر وكيف يزن الرجال؟

لعل أحكم تعريف للتاريخ هو أنه "ما يحتاج الناس إلى تذكره"[1]، وعند بعض المؤرخين والفلاسفة أن التاريخ كله "إنما هو تاريخ من ظهر في الدنيا من العظماء، فهم الأئمة وهم المكيفون للأمور، وهم الأسوة والقدوة"[2]، وفي زمن الثورات والمواجهات وافتقاد الزعماء الملهمين يحتاج الناس إلى تذكر زعا