خطط لغدك قبل نومك في عشر دقائق!!

التاريخ: الأربعاء 2 اغسطس 2017 الساعة 04:56:29 مساءً

كلمات دلالية :

التخطيط
خطط لغدك قبل نومك في عشر دقائق!!

وهذا نموذج مقترح من ١٥ عمل في يوم واحد:

 ١- سأنام على وضوء وأردد أذكار النوم ليكون نومي عبادة ويصحبني ملك كريم.

 ٢- أضبط منبهي قبل الفجر لركعتي قيام مع الوتر والدعاء.

 ٣- أصلي الفجر في المسجد بعد أن أوقظ أحد أصحابي للصلاة لأنال مثل أجره.

 ٤- أردد أذكار الصباح في عودتي من المسجد.

 ٥- أوقظ أهلي للصلاة بعد رجوعي.

 ٦- أستريح قليلا قبل العمل لساعة أو ساعتين.

 ٧- أذهب لعملي وأثناء ذهابي أقرأ وردي من القرآن من مصحفي أو من حفظي.

 ٨- أعمل من ٨ صباحا إلى ٥٥ عصرا، وأحرص على صلاة الظهر والعصر جماعة مع دعوة زملائي للصلاة.

 ٩- أثناء رجوعي أسمع سلسلة صوتية لمدة ساعة أو ساعتين (أقوم بتنزيلها الليلة السابقة).. استغلالا لوقت المواصلات.

 ١٠- أرجع للبيت وألاطف أهلي وأبنائي، وأتفقد أخبارهم «خيركم خيركم لأهله» (سنن الترمذي: 3895) .

 ١١- أصحب أبنائي لصلاتي المغرب والعشاء، وأحرص على التحدث معهم لتوصيل معنى تربوي إيماني أثناء ذلك (اتفقت عليه مع والدتهم).

 ١٢- أقرأ كتابا بعد العشاء لمدة نصف ساعة أو ساعة (كتاب محدد سلفا في خطتي أن أختمه في شهر).

 ١٣- صفحات التواصل لها ساعة يوميا، ما بين وضع كلمات وتوصيات، وتصفح صفحات محددة حتى لا تسرق الوقت.

 ١٤- أصلي ركعتين خفيفتين فاقبل أن أنام أقرأ فيهما بسورة الملك (واقية من عذاب القبر).

 ١٥- أذكار النوم. ثم ١٠٠ دقائق لتخطيط يوم جديد.

 

أزمة بناء الشخصية

تحدثنا خلال أسابيع ماضية عن أزمات الأمة المتعددة، ونعالج اليوم واحدة من أزماتها وهي أزمة بناء الشخصية ، ولعل بناء شخصية الإنسان المسلم هي أهم نواحي البناء في الحياة، كونها تبدأ من العنصر الأساسي لبناء المجتمع وهو الفرد، وهذا الفرد إذا صلح أمره فقد صلح أمر المجتمع، وإذا عرف كيف يب

الوصايا العشر في الذكاء الاجتماعي

يحدّثونك عن الذكاء الاجتماعي بأنه الروح الذي يسري في الشخصية فيجعلها قريبة من الناس، قادرة على التواصل معهم، وفهم مشاعرهم واهتماماتهم، والتأثير فيهم، وكسب الأصدقاء، والنجاح في ميادين التربية والتوجيه والإعلام وإدارة الأعمال والمال والتجارة... وفي نطاق الأسرة والجيران والأقارب وال

كيف تملك قلوب الآخرين

من الجدير بالاهتمام لمن عرف أهمية الدعوة إلى الله تعالى، ولمس الحاجة الماسة إليها في مجتمعاتنا،أن يعرف بعض القواعد التي ينبغي استحضارها وتطبيقها في واقعنا لتكون دعوتنا مؤثرة ناجحة وتصل إلى مبتغاها. فهاك بعض القواعد العامة المعينة في الدعوة إلى الله تعالى: 1 – قبل أن ندعوهم