سبع عبارات عليك أن تقولها لزوجتك باستمرار

التاريخ: الخميس 14 إبريل 2016 الساعة 10:07:18 مساءً

كلمات دلالية :

زوجتيالحبالعلاقة
سبع عبارات عليك أن تقولها لزوجتك باستمرار

إذا كنت تريد المحافظة على زواجكما عليك أن تحرص أن تقول العبارات التالية لزوجتك من وقت لآخر، ولكن اختر المواقف المناسبة حتى يكون لهذه العبارات التأثير المطلوب.

1- عبارة: "أشكرك يا حبيبتي":

يجب أن تسمع زوجتك عبارات الثناء والشكر من وقت لآخر، فإظهارك امتنانك لمجهودها الكبير في العناية بالمنزل ورعايتك ورعاية أولادكما سيحفزها لبذل المزيد من التعب من أجل راحتكم، كما أنها ستقتنع أنك تشعر بها وتتفهم معاناتها، وبالتالي ستراك شخصا رحيماً وعطوفاً وحنوناً فيزداد حبك في قلبها.

2- عبارة: "استمتعي بوقتك":

أنت لم تتزوج لكي تحضر خادمة إلى المنزل دون أن يكون لها وقتها الخاص الذي تستمتع فيه بعمل ما تريد من أنشطة، سواء كانت أنشطة ترفيهية مثل مشاهدة التلفزيون أو تعليمية كالقراءة أو تعلم شيء جديد أو حتى ممارسة الرياضة أو الحصول على حمام معطر للاسترخاء وتهدئة أعصابها، فهي تستحق أن تشعر بالراحة وأن تدلل نفسها من وقت لآخر، والأجمل أن تشعر أنك تريد تدليلها. فعليك أن تطلب منها من وقت لآخر أن تأخذ فترة راحة تقضيها كيفما تشاء وأن تلح عليها في الاستمتاع بوقتها حتى تعود إليك وقد تجددت طاقتها وأًصبحت أكثر سعادة بعد أن ودعت كل آثار الإجهاد والضغط النفسي.

3- عبارة: "أنا أثق بكِ":

اعلم أنك لم تتزوج حبيبتك لكي تمحو شخصيتها تماماً وتتحكم فيها بحيث تصبح هي عاجزة عن التصرف في أي موقف، فأنت بهذه الصورة تقضي عليها وتقتل حبّكما بيديك، فالرجل الحقيقي هو من يسعد بقوة زوجته ويساندها دائماً لكي تزداد ثقتها بنفسها وتكتسب خبرات حياتية تعينها على اتخاذ القرارات المهمة دون خوف أو تردد.

لذلك فإنك عندما تذكر حبيبتك من وقت لآخر بأنك تثق بها، فهذا يزيدها ثقة بك لأنها ستقتنع أنك شخص عقلاني لا تعاني من الغرور أو نقص الثقة بالنفس، وإنما أنت رجل قوي تترك لها حرية التصرف لأنك مقتنع بقدرتها على اتخاذ القرارات وحل المشكلات.

4- عبارة: "أنا فخور بك":

كل امرأة تسعى لتحقيق ذاتها في المجال الذي تفضله، سواء اختارت العمل أو حتى التفرغ لتربية أبنائها، لكنها في النهاية تريد أن ترى نفسها المرأة الكاملة بعيون زوجها، وبالتالي فإن رفضك السخرية منها واهتمامك بامتداحها من وقت لآخر سيجعلها تشعر بأهميتها بالنسبة لك، وهذا سيحفزها على بذل مجهود أكبر حتى تزداد فخراً بها. أنت لا تعلم مدى تأثير مثل تلك العبارة على المرأة عندما تسمعها من حبيبها، فهذا هو أفضل دافع للإبداع والتميز.

5- عبارة: "أنا آسف":

المرأة لا تحب الرجل المتسلط المغرور الذي لا يعترف بخطئه، كما أنها تحتقر الرجل الذي يلقي اللوم على غيره بدلاً من تحمل نتيجة تصرفاته وقراراته، ولذلك فإن اعترافك بالخطأ أمامها سيجعلها تتأكد أنك شخص صادق لا تحب الخداع، واعتذارك في حد ذاته سيحفزها للوقوف بجانبك لتخطي المشكلة مهما كان حجمها.

66- عبارة: "أستمتع جداً بحس دعابتك":

المرأة تفرح كثيراً عندما تكتشف أن زوجها يحب روح الدعابة الخاصة بها، ولذلك فإن امتداحك هذا الجانب من شخصيتها سيجعلها تظهره لك بشكل أكبر، فتصبح أوقاتكما معاً مليئة بالمرح والضحك.

7- عبارة: "لا أحب أن تقومي بهذا الأمر":

لا تظن أن شريكتك ستفهم ما تريد رغم عدم إفصاحك عنه، ولذلك عليك ألا تلتزم الصمت إذا كان هناك أمر لا يعجبك. تحدث إليها مباشرة وأخبرها عما يضايقك.

إذا واظبت على استخدام العبارات السابقة، تأكد أن علاقتك بحبيبتك ستتبدل تماماً.

كيف تحبب زوجتك في أهلك؟!

قضية الزوجة وأهل الزوج ما زالت على مر السنين تلقى الكثير من العثرات , فمن الزوجات من تريد إسعاد زوجها فتحاول أن ترضيه وتتقرب إلى أهله بالمعونة الطيبة فترتقي عند زوجها منزلة وتزيد محبة ومنهن من تحسن إليهم تبتغي به وجه الله تعالى وطلب ثواب الآخر ولا تريد جزاء ولا شكورا إنما تفعله ل

الغيرة بين الأزواج

إن الغيرة خلق كريم جُبِل عليه الإنسان السوي الذي كرمه ربه وفضله، وقد أعلى الإسلام قدرها وأشاد بذكرها، ورفع شأنها حتى عد الدفاع عن العرض والغيرة على الحريم جهادًا يبذل من أجله الدم، ويضحى في سبيله بالنفس، ويجازى فاعله بدرجة الشهيد في الجنة. فعن سعيد بن زيد رضي الله عنه قال: سم

صديقي

الصداقة لا تعني حديث طويل ولقاء دائم بل رباط وثيق وتعارف نظيف وفكر رائد لا يقطعه زمن ولا تبدده أوهام ولا تلغيه مشاغل ولا تنفيه عوائق. هي ما كان على طاعة (أشدد به أزري وأشركه في أمري كي نسبحك كثيرا ونذكرك كثيرا) وإلا ضاعت الإخوة والألفة وفقدت الثقة وكمال الأخلاق. الصداقة أخلاق ذ