سحر القيادة

التاريخ: الثلاثاء 6 نوفمبر 2012 الساعة 12:00:00 صباحاً
سحر القيادة

الدكتور إبراهيم الفقي

 ( القادة يولدون ولا يصنعون)

عبارة قديمة انتشرت في القرون الأولى , تلك القرون التي كان الملك فيها يولد ملكا, والأمير يحمل لقبه وفي المهد, بيد أن هذه المقولة فقدت مصداقيتها, نظرا لظهور قادة غيروا مجرى الحياة بالرغم من أن نشأتهم كانت شديدة التواضع والبساطة , وبتأمل حالهم وبدراسة لمنحنى حياتهم وجد أن هؤلاء القادة تعلموا واصقلوا مواهبهم القيادية حتى أصبحوا بالفعل قادة نابهين.

لكل شخص في الحياة أسلوب وشخصية خاصة. كذلك القادة, لدى كل منهم نمط وأسلوب في تعامله وفي المجمل هناك أربع أنماط للقيادة:.

1- الرئيس- شخص يقود جمعا من البشر, يؤمن بقدرته وعقليته, يرى انه دائما على صواب ,وطاعته واجبة, وإلا فالجحيم ينتظره.

2- الرئيس الفاعل- شخص عملي لا يثق إلا بنفسه. لا يفوض أحدا كي يقوم بأعماله نيابة عنه, لكنه شخص مجتهد, مخلص, واسع المعرفة والخبرة.

3- المدير- رجل يؤمن بدستور الشركة, يبدأ عمله من وضع الحطة, وينتهي عند التنفيذ, مرورا بإعطاء الأوامر والمتابعة والإشراف.

4- القائد- رجل مبدع, ماهر في وضع الخطة والرؤية وفي تنفيذه متميز وفي إذكاء روح الحماسة والتحفيز في موظفيه وزملائه, يتواصل بشكل مبهر, مرن اتجاه المشكلات, يهتم بالجانب الإنساني لذلك يحبه الجميع.

سمات القائد الفعال

1- التخطيط. إن القائد يمضي 80% من وقته في التخطيط 20% في التنفيذ.

2- التنظيم. القائد يعمل في محيط منظم منضبط, وهو يمتاز بالتنظيم من جميع نواحيه.

3- اتخاذ القرار. القائد يصنع الحدث لا ينتظر ما يحدث.

4- الذكاء الاجتماعي. ماهر في تواصله مع الآخر,يعرف كيف يوصل رسالته للآخر,كما انه مستمع جيد, ومحاور رائع.

5- التفويض. يعرف كيف يفوض.

6- يمتلك رؤية ثاقبة. يرى مالا يراه الآخرين.يتقبل النقد الموجه إلى خيالاته.

7- التحفيز. قادر على بث روح الحماسة والتحفيز في نفوس أتباعه.

8- الثقافة. غزير المعرفة, على درجة عالية من العلم.

9- الثقة. لا يوجد قائد مزعزع الثقة.

10- الالتزام بالخطط. شديد الالتزام بالخطط التي يضعها.

11- الالتزام الخلق. تعد هذه الصفة أهم وأقوى خصائص القائد الناجح.

12- الذكاء العقلي. لا يشترط أن يكون القائد عبقريا لكنه يجب أن يتمتع بذكاء فوق المتوسط.

الأسرار السبعة للقائد

͏ أنت صاحب قرارك

القيادة هي فن اتخاذ القرار, فإذا كان عامة البشر يلجئون إلى اتخاذ قرارات يومية, تتعلق بشتى أمورهم الحياتية, فان القائد يلجأ إلى اتخاذ قرارات مصيرية, قد تذهب به وبأتباعه إلى قمة النجاح, أو تلقي بهم على حصيرة الفشل.

- كيف تتخذ قرارا خاطئا؟

ليس هناك ثمة خطأ في عنوان هذه الفقرة, إن القرارات الخاطئة لها أسباب ودوافع ومنها:.

1- الغضب. 2- ركوب جواد الإرهاق. 3- تتبع هواك. 4- رواد الرهبة.

5- المؤثرات الخارجية. 6- المثالية الزائدة. 7- الوقت الخطأ.

- المفاتيح التسعة لاتخاذ قرارات قوية وفعالة.

* اجعل اتخاذ القرار أسلوب حياة.

* لتكن لك عين على ذاتك.

* استشر.

* البس حذاء آخر.

* جرد الحق من المشاعر.

* لست صواب على طول اخط.

* القرار لا يكون قرارا إلا بإنفاذه.

* تابع قرارك حتى النهاية.

* القرارات صنعت لتيسير العمل.

͏ شعلة التحفيز

التحفيز كما يعرفه د. دينيس واتلي في كتابه (التحفيز من الناحية النفسية) هو حالة تكونه رغبة المرء منا, فعندما تسيطر عليك رغبة ما, او تود تحقيق هدف معين بشكل كبير فإنك في هذه الحالة تكون محفزا بشكل كبير وبالتالي تكون تصميمك على بلوغ هدفك كبير وغير قابل للإخفاق.

- الأنواع الثلاث للتحفيز

* حافز البقاء.

* محفزات خارجية.

* تحفيز داخلي.

- الأسباب الخمسة التي تجعل من عملية التحفيز بالغ الأهمية

* الانتماء. * الالتزام بالمواعيد. * أداء عالي الجودة. * تصدير المسؤولية.

* حالة عامة حيوية.

- كيف تحفز موظفيك؟

* الإطراء. * المكافأة. * الارتقاء في السلم الوظيفي. * إقامة الدورات بشكل دوري.

* أعطهم مساحة من الحرية. * أشركهم معك في صياغة أهداف الشركة.

* اجتماعات الانجاز. *أشركهم في صنع بعض القرارات. * التفويض الفعال.

* حقق أحلامهم العملية. *اخبرهم بمنحنيات الطريق. * وقته أيضا مهم.

* لا تنس اللمسات الإنسانية. * اصنع التحديات. * انتبه لتصرفاتك.

- كيف تحبط مرؤوسيك؟

* أشعرهم بعدم الاستقرار. * الوعود الوهمية. * الغبن وعدم التقدير.

* عدم الاحترام. * الدكتاتورية. * الروتين. *الأوامر المتضاربة.

* عدم العدل. * طبيعة شخصيتك.

- كيف تحفز نفسك؟

* نمي نفسك دائما. * ضع أهداف مثيرة. * استرخ قليلا.

* ملتقى العباقرة. * دفتر الانجازات.

͏ قوة التغيير

جل البشر يخشون من التغيير, الغالب الأعم منهم يريد أن يبقى الحال على ما هو عليه, حتى وان تمنى البعض التغيير وردد انه يطمح إليه, تجده اضعف الناس في اتخاذ القرار أو القيام بمبادرة ايجابية نحو التغيير للأفضل.

 إن التغيير احد أهم سلوكيات القادة والناجحين. يقول المفكر الفرنسي جان جاك روسو( إن لكل إنسان الحق في أن يغامر بحياته في محاولة منه لإنقاذها) فما الذي يمنعنا من القيام بتلك الرحلة, وشد الرحال إلى ارض التغيير والتجديد؟

- أهم أنواع الموانع الرئيسية أمام التغيير

* الشك. * الخوف من المخاطرة. * الروتين والتعود. * الرهبة والخوف.

* الاعتراض الاجتماعي.

- كيف يمكنني تقبل التغيير والتعامل معه بمرونة؟

* اجعل التغيير منهج الحياة. * كن متحررا. * غير حتى الأثاث.

͏ إدارة الضغوط والتوتر

(إن رجال الأعمال الذين لا يعرفون مجابهة التوتر يموتون باكرا) اليكسيس كارلايل.

المرء الذي يجد ويعمل ويكدح يجب أن يواجه ضغوطا, كما يجب أن يصاب بالتوتر. وان الأسلوب الأمثل في التعامل مع التوتر والضغوط هو تقبلها كأمر واقع مادامت في حدود معينة وتساعدنا على شحذ الهمة والانتباه إلى ما نريد. يقول د.بيترهانسون في كتابه( متعة التوتر) (القليل جدا والكثير جدا من التوتر يضرنا) فالتوتر الزائد يقلل من إنتاجية المرء ويحطم ثقته في نفسه ويفقده التركيز. بينما التوتر الضئيل جدا, فإنه لا يحفز ولا يحرك في المرء الدافعية للعمل والإنتاج.

- ما هي أسباب التوتر؟

* العجز. * التشكيك. * الإجهاد. * عدم التقدير. * الكتمان. * عدم التنظيم.

* العادات اليومية. * الألم الجسدي. * الألم النفسي.

- احترس التوتر الزائد قادم ليغزوك

للتوتر علامات ومقدمات, ما إن يبدأ في غزوك إلا وتلاحظ عليك التالي:.

* فقد الشهية أو الإفراط في الطعام. * ارتفاع صوت ضربات القلب.

* العدوانية والشراسة. * صداع وألم في الرأس.

* إحباط شبه دائم. * أرق. * مشاكل بالرقبة والظهر.

- إليك مجموعة من المهارات التي تساعدك على التخلص من التوتر

* التفويض. * التنظيم. * الجماعية. * تعلم فن التنفس.

* لا تحمل هموم الماضي ولا تستدعي مشكلات المستقبل.

* انظر إلى نصف الكوب المملوء.

* مارس تمارين الرياضية.

͏ التعامل مع الأشخاص صعاب المراس

كل منا قابل ويقابل يوميا أشخاص صعاب المراس, يحتاج التعامل معهم إلى مهارات خاصة حتى لا يصاب المرء منا بالجنون.

1- الثوري. هو امرئ بذيء اللسان, يتقن المناورة والتلاعب, صوته مرتفع, نافذ الصبر.

2- المفجر. كثير الشكوك والتهديد, في الغالب رقيق المشاعر, حساس جدا.

- للتعامل مع هذين الصنفين

أعطه الوقت الكافي لأن يهدا, قاطع حديثه السلبي بشكل هادئ لاتحد فيه, نادهم بأسمائهم, حاول تشتيت تركيزهم, ركز عينيك على عينيه, عبر عن رأيك, لا تظهر له انك تخشاه,ادعوهم لحل المشكلة بشكل ودي هادئ.

3- اللائم للبشر. الذي يتقن إلقاء اللوم على الآخرين, يتخذ مواقف دفاعية, يرى أن الخطأ هو الأصل في سلوك البشر, سريع الغضب, ميال للانتقام واخذ حقه.

4- دائم الشكوى. بارع في اكتشاف الأخطاء والثغرات, لا يتعب نفسه في البحث عن الحلول, يستمتع بالشكوى وإظهار العيب.

5- السلبي. متهكم, لا يتفاعل بايجابية مع أي تغير, بارع في صبغ الأمور صبغة مقيتة,لا يهدا إلا إذا صبغ الجو بصبغة سلبية مقيتة.

- كيف نتعامل مع الأصناف الثلاثة السابقة

أعطهم حقهم في أن تستمع لهم,لكن لا توفقهم في أرائهم الخاطئة,قاطعه إذ ما استرسل في أفكاره السلبية ووجه نظره إلى ما يمكن عمله.

6- المسالم جدا. إنسان لطيف يتمتع بروح مرحة, يأمل في كسب قبول ومودة من يعرفهم, مهما تقول تجده موافق, يخفي مشاعره بمهارة,يعتذر كثيرا.

- كيف نتعامل معه

أشعره بحبك الصادق له.كن مخلصا في مدحه وإطرائه, شجعه في إبداء رأيه في شجاعة, وجه له دائما أسئلة محددة.

7- الشخصية المسحوقة. لا يرى لنفسه قيمة في الحياة, لا يقدر آرائه الشخصية, يخاف التورط في مشاكل أو متاعب,سهل عليه أن يعلن خطاه.

- كيف نتعامل معه

كن ايجابيا معه, امدح رأيه الصائب,تعامل معه برفق إذا اخطأ, استمع إليه باهتمام ولا تقاطعه, كرر سؤالك إذا لم يعطي إجابة عليه.

8- المتعالم. يخبرك انه يعرف كل شيء عن أي شيء, نعم قد يكون مثقف صاحب أفق واسع, نشيط فعال لكنه دائما يسفه آراء الآخرين,قادر بذكائه على إلقاء تبعات الفشل على الآخرين.

- كيف نتعامل معه

أنصحك ألا تدخل معه في معركة وجدال إلا وأنت مستعد لذلك, اشرح له وجهة النظر الأخرى بهدوء, حاول أن تكسبه في صالحك.

9- البالون. شخص مدعي, يخبرك بأنه اعلم أهل الأرض, وبضاعته من المعرفة زهيدة جدا, هو ببساطة كاذب ومخادع وغشاش.

- كيف نتعامل معه

أمثال هؤلاء انصح بالتعامل معهم بجدية, اخبرهم حقيقة أنفسهم, ودلل عليها بوقائع مثبتة, لكن اخبره ألا يأخذه على محمل شخصي, كن جادا معه لكن لا تكون قاسيا.

~ كيف نتعامل مع ذي الوجهين؟

1- واجهه وجها لوجه, اسأله عن رأيه فيك,أو في أي شيء تشعر انه غير صادق في مشاعره اتجاهه.

2- واجهه بما تعرفه عنه,انظر في عينيه مباشرة, قل له إذا أحببت أن تقول لي شيئا فقل ذلك لي مباشرة, اعتقد انك تمتلك الشجاعة لتعلن عن رأيك, فلا تستخدم طرقا لا أحبذها.

ّ مهارات الاتصال الناجح

* استوعب محدثك. * استمع أكثر مما تتكلم. * الابتسامة.

* انظر إلى العين. * فرق بين الخطأ والمخطئ. * كن مرنا.

* إعادة الصياغة. * تحدث دائما بالايجابية.

͏ هدفك حدده

إلى أين أنت ذاهب؟

إذا كنت لا تعلم بكل دقة إلى أين أنت ذاهب؟ فلك من بدعاء المشفق, فنحن في زمن لا يفسح الطريق إلا لمن لا يعرف إلى أين هو ذاهب.

- لماذا لا تحدد هدفك؟

* الخوف من عدم استطاعتنا الوفاء بها.

* عدم الثقة في النفس. * التأجيل.

* عدم الإيمان أصلا بجدوى التخطيط.

* الجهل بطرق التخطيط السليمة.

- لماذا يجب أن نحدد أهدافنا في الحياة؟

1- للتحكم في الذات.

2- الثقة بالنفس.

3- رقي في الذات.

4- إدارة الوقت.

5- استمتع بحياتك.

- كيف تحدد هدفك في الحياة؟

إن النجاح في الحياة لا يكون فقط نجاحا ماديا بحتا, ولا نحصل عليه فقط بالصحة الجيدة,كما انه ليس بعدد الأصدقاء, أو بنيل الشهادات العلمية,فالنجاح الحقيقي الكامل هو النجاح المتزن, والذي يشمل جوانب الحياة كلها.

لذا أرى كي تكون ناجحا في حياتك, وتضع خطة متزنة لها, أن تراعي خمسة أركان هامة, وتركز عليها جيدا.

1- الركن الأول- الركن الروحي

وهذا هو الركن الأول والاهم من أركان الحياة المتزنة ويشمل على علاقتي بالله, إيماني, معتقداتي, قيمي ومبادئي في الحياة.

2- الركن الثاني-الركن الشخصي

هذا الركن يشمل العائلة, العلاقات الشخصية, التعليم, الترفيه, السفر, الإجازات.

3- الركن الثالث-الركن المهني

وهذا ركن آخر مهم من أركان الحياة المتزنة, وهو يشمل المستقبل المهني, وقدرتك على التعلم من اجل تحسين مستقبلك الوظيفي.

4- الركن الرابع- الركن المادي

يشمل على استقرارك المالي, دخلك, استثمارك التي يمكنك القيام بها, خطة اعتزال الحياة العملية.

5- الركن الخامس- الركن الصحي

تشمل الصحة البدنية, الوزن, النظام الغذائي, العادات الغذائية.

هذه هي الجوانب الخمسة التي إذا نظرت بجدية وأعملت جهدك في سبيل الوفاء بالتزاماتك تجاهها, أعدك بأنك ستتمتع بحياة طيبة ومتزنة وجميلة, أما إذا اهتممت في جانب وأهملت جوانب أخرى فلن تحصل على السعادة والراحة التي تريد.

- الأهداف المستمرة والهدف المنتهي

الناظر إلى الأهداف سيجد أن هناك نوعا من الأهداف المنتهية (كبرنامج التخسيس) أو ( التوقف عن التدخين) أو (تعلم لغة) فهي تنتهي بانتهاء الشيء المراد تحقيقه. وأهداف مستمرة ك ( التخطيط لمستقبلك) أو (الارتقاء بوضعك المهني و الأسري) أو (برنامج إيماني) , فهي أهداف دائمة مستمرة تظل مع الإنسان طوال حياته. حاول أن تكسب أهدافك صفة الاستمرارية بان تعطيها أبعاد أخرى أكثر عمقا,أهم ما في الأمر انه يوفر لك أقصى نسبة نجاح في هدفك المنتهي ويجنبك كذلك مخاطر النكوص بعد تحقيق الهدف. مثلا برنامج التخسيس يمكن أن يضاف إليه برنامج الصحة الغذائية تتبعها طوال حياتك.

- أنواع الأهداف

1- أهداف قصيرة المدى. والذي يستغرق في غالب الأمر بين 15 دقيقة إلى سنة تقريبا مثل( عمل بحث مشروع تخرج)

2- أهداف متوسطة المدى. وهذا النوع من الأهداف تكون إطاره الزمني من سنة إلى خمس سنوات, مثل(الحصول على شهادة دراسية).

3- أهداف طويلة المدى. والذي يشمل حياتك بأسرها والذي يخط لك طريقك في الحياة, ويرسم لك علاقتك بنفسك وخالقك ومن حولك.

- المبادئ الاثنا عشر لتحديد الأهداف

1- حدد جيدا ماذا تريد.

2- يجب أن يكون هدفك واقعيا ويستحق التحقيق.

3- الرغبة المشتعلة. 4- عش هدفك.

5- اتخاذ القرار. 6- اكتب هدفك.

7- تحديد إطار زمني. 8- اعرف إمكانياتك.

9- ادرس المصاعب واستعد لها.

10- تقدم. 11- قيم خططك. 12- الالتزام.

- إلى الهدف

الآن أنت تمتلك الأدوات اللازمة لتحقيق الأهداف التي تصبو إليها, دعنا الآن نحدد بالضبط ما هي الأهداف التي تريد فعليا تحقيقها.

احضر دفتر وقلما, دون الجوانب الخمس للحياة, كل ركن في صفحة مستقلة, وتحت كل ركن اكتب قائمة أحلامك وأمانيك, لا تخش من الحلم المستحيل , اكتب ما تطمح إليه وتنشده, ثم قم بترتيب أحلامك حسب الأولوية, ابدأ بأهم حلم تتمنى تحقيقه, ثم الأقل أهمية.

ثم في ورقة منفصلة قم بتدوين أهم القيم التي تتبناها في حياتك ك(الإيمان, الإخلاص, الصبر,...) لان هذه القيم هي الوقود الذي سيغذي أهدافك ويعطيها القوة والطاقة.

- مراحل الوصول إلى الهدف

← أنت الآن تمتلك قائمة بأهم أهدافك في جوانب حياتك الخمس. اجعل هذه الأهداف حاضرة في ذهنك, ساكنة في وجدانك, ماثلة أمام عينيك.

← في صباح كل يوم حاول أن تتسلح بالتأكيدات الايجابية.

← تصرف كأنك قد حققت هدفك فعليا.

←استخدم قاعدة العشرة, افعل يوميا شيء يقربك فقط 10 سم من هدفك.

← تحمل المسئولية,كن قادرا على دفع تكاليف هدفك.

͏ إدارة الحياة

القائد الذي يؤمن بقيمة الوقت ويعلم جيدا قيمة كل دقيقة وثانية,هو امرؤ لايضيع ايامه هباء ولايبذرمن وقته تبذيرا.

- أساليب تعامل القادة مع الوقت

هناك أنماط أربعة للقائد في تعامله مع الوقت:.

1- القائد المنظم تنظيما مبالغا فيه.

هذا الصنف يبالغ بشدة في تنظيمه لوقته, يتقن الكثير من وقته في إعداد الجداول والمخططات لإدارة الوقت واستغلال كل ثانية.

2- القائد المضغوط.

مشغول جدا,يرى إن الساعات الأربع والعشرين المقدرة له في اليوم غير كافية لانجاز كل المهام,لا يؤمن بان هناك أوقات راحة, عصبي جدا,متوتر جدا, إذا غضب كأنه بركان.

3- القائد الفوضوي.

مكتبه كأنه سيرك, يخرج لك بشكل مدهش أي ورقة تريدها بين أكوام الورق, سعيد بفوضويته, ويرى إن النظام مثالية زائدة.

4- القائد المنظم.

يؤمن بقيمة الوقت, يتعامل بمرونة مع جداوله, يتعامل بحزم مع مضيعات الوقت, سهل في تعامله,لين في تعاطيه مع الآخرين, ينظم وقته بسهولة, وهذا هو النوع المشار إليه.

- لماذا يجب أن تنظم وقتك؟

* يمكنك خلق أوقات إضافية- بتنظيمك للوقت تظهر لك ساعات إضافية.

* الحسم في مواجهة مضيعات الوقت- وعيك بما يضيع وقتك سيزيد.

* التأثير الايجابي على شخصيتك- ستكون أكثر قوة في مواجهة الضغوط والمشكلات.

* إعطاء كل ذي حق حقه- تنظيمك لوقتك يجعلك أكثر وعيا باحتياجك الروحي والاجتماعي والعائلي.

- لصوص الوقت

* المماطلة والتأجيل. * الخلط بين أهمية الأمور.

* عدم التركيز. * عدم قدرتك على قول لا.

* المقاطعات المفاجئة. * المجهود المكرر.

* التخطيط الغير واقعي. * عدم النظام.

* الاجتماعات. * قراءة التقارير والمراسلات والبريد الالكتروني.

 

- كيف تحافظ على وقتك؟

تماما كما تحافظ عل درهمك ودينارك بوضع الخطط والاحتياطات لحفظهم.

الوقت هو الحياة""

هو أثمن ما تملك, وأعظم ما يمكنك استثماره هو حياتك ودنياك, هو حاضرك ومستقبلك, ان تضيعه يعني ببساطة أن تضيع حياتك وتفرط في أحلامك وأمانيك.

القيادة يمكنك تعلمها, بل يجب أن تتعلمها, إنها مهارة وليست عادة مكتسبة.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

التداول على السُلطة التنفيذية

إلى الشعوب التي حطّمت أغلال عبودية البشر، وقدّمت قوافل الشهداء، ودفعت الثمن غالياً من دماء أبنائها وابتُليت بالجوع والخوف والفزع، فما وهنت لما أصابها في سبيل الله وما ضعفت وما استكانت للوصول إلى حريتها وكرامتها وتحقيق العدالة والشورى بين أبنائها ولسان حال مواطنيها قول الشاعر:

الأسباب الموجبة لمحبة الله كما عدّها ابن القيم

وسط هذا الجو المزدحم والزاخر بالماديات، والتثاقل إلى الأرض وطينها.. يحتاج المسلم إلى السمو والرفرفة في عالم الروح؛ حتى تكون حياته متوازنة، فلا يربو جانب على آخر، فهو يبتغي بين هذا الطريق وذاك سبيلاً.. هو السبيل الذي أراده الله لعباده. ومن ثم يأتي كتاب الدكتور عبد العزيز مصطفى

قوة الفكر

الفكرة قد تكون بسيطة وقد تبدو ضعيفة ولكنها في الحقيقة أعمق و أقوى مما تتخيل .2- بالفكر يستطيع الإنسان أن يجعل عالمه من الورود أو من الشوك .3- كل إنسان يرسم في داخله صورة عن نفسه في جميع أركان حياته , فالصورة التي ترسمها في داخلك من أهم أسباب النجاح أو الفشل .4- الثقة هي القوة الذ